نقل أسلحة وذخائر..تحركات عسكرية للواء "الجبولي" الاخواني نحو الجنوب والساحل الغربي

الخميس 17 سبتمبر 2020 - الساعة 11:13 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت مصادر خاصة عن تحركات عسكرية مكثفة للواء الرابع مشاه الذي يقوده القيادي الاخواني / ابوبكر الجبولي في مناطق ريف الحجرية بتعز.

 

وقالت المصادر بان قوات الجبولي قامت خلال اليومين الماضيين بنقل أسلحة وذخائر عبر أطقم عسكرية من مخازن تابعة للواء في المقاطرة التابعة إداريا لمحافظة لحج.

 

وبحسب المصادر فقد تم نقل هذه الأسلحة والذخائر الى مواقع تابعة للواء على التماس مع انتشار القوات الجنوبية وقوات الساحل الغربي.

 

حيث تم نقل كميات من الأسلحة والذخائر الى مواقع استحدثها اللواء في جبل إرف الاستراتيجي المطل على مناطق الصبيحة في مديرية طور الباحة بمحافظة لحج.

 

كما تم نقل كميات أخرى من الأسلحة والذخائر الى مواقع اللواء في منطقة بني عمر في مديرية الشمايتين المجاورة لمديرية الوازعية المسيطر عليها قوات العمالقة الساحل الغربي.

 

المصادر اشارت الى ان الأسلحة التي تشمل معدلات وقاذفات أر بي جي ومدافع هاون مع الذخائر، كانت جديدة ما يشير الى تلقي مليشيات الاخوان لشحنة تسليح خلال الفترة الماضي.

 

ولفتت المصادر الى ان هذا تأتي بالتوازي مع تحركات في مناطق الحجرية لاستكمال سيطرة مليشيات الاخوان على خطوط الامداد والتنقل بداخلها.

 

مشيرة الى المحاولة الفاشلة التي قامت بها قوات الشرطة العسكرية لانتزاع نقطة رأس هيجة العبد من قوات الأمن الخاصة التي تصدت لهذه المحاولة.

 

ورغم فشل هذه المحاولة ، دشن قائد الشرطة العسكرية، العميد محمد سالم الخولاني، صباح اليوم الخميس، نقطة أمنية مستحدثة في منطقة البذيجة غرب مديرية الشمايتين، غرب تعز.

 

الخولاني أكد بإن تدشين النقطة الأمنية، يأتي تنفيذاً لخطة تقتضي بإنشاء مناطق ونقاط أمنية في مديرية الشمايتين والمعافر والمسراخ.

 

لافتا الى ان تدشين هذه النقطة يهدف الى تأمين المنفذ الغربي لمحافظة تعز ، في إشارة الى تواجد قوات الساحل الغربي في مديريات غرب تعز.

 

المصادر كشفت بان تحركات مليشيات الاخوان عبر لواء الجبولي سبقتها عمليات تدريب مكثفة لعناصر جنوبية من قوات موالية للإخوان تم طردها من عدن العام الماضي على يد قوات الانتقالي.

 

موضحة بأن مجاميع من عناصر اللواء الرابع حماية رئاسية الذي يقوده الاخواني / مهران القباطي تم تدريبها بشكل مكثف لمدة شهر في مقرات تابعة للواء الرابع مشاه.

 

مشيرة الى ان هذه العناصر وبعد انتهاء عمليات التدريب عادت الى العاصمة المؤقتة عدن كأفراد مدنين ، فيما يبدوا بأنه استعداد لتفجير الوضع من الداخل بالتزامن مع أي تحرك لمليشيات الاخوان نحو عدن من ابين ومن تعز.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس