الأمم المتحدة : 9 ملايين يمني تضرروا من نقص التمويل الغذائي

السبت 26 سبتمبر 2020 - الساعة 09:04 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

قالت منظمة الأمم المتحدة ، اليوم السبت ، إن 9 ملايين يمني تضرروا جراء خفض برامج المساعدات بسبب نقص التمويل . 

 

وأوضح مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن في حسابه على " تويتر " ، أن ست سنوات من الحرب والجوع والمرض والأزمة الاقتصادية المتفاقمة تلاحق اليمن في وقت وصل فيه التمويل الإنساني إلى أدنى مستوياته منذ عقود”.واشار المكتب إلى تضرر أكثر من 9 ملايين شخص من جراء تعميق التخفيضات في برامج المساعدة.

 

 وكان مكتب الأمم المتحدة أعلن يوم الأربعاء الماضي عن إغلاق 15 من أصل 45 برنامجا إنسانيا رئيسيا للأمم المتحدة في اليمن فيما قد يلقى 30 برنامجا نفس المصير خلال أسابيع مقبلة ما لم يتم تلقي تمويل إضافي .

 

وفي وقت سابق حذرت ايضا منظمة اليونيسيف للطفولة من أن مليوني طفل يمني في صراع بين الحياة والموت جراء معاناتهم من سوء التغذية الحاد، نتيجة استمرار الصراع في البلاد منذ نحو 6 أعوام.

 

وقالت في بيانها الصادر منصف الشهر الجاري  "وفقا لتقدير المنظمة، ان هناك مليونا طفل في اليمن يعانون من سوء التغذية الحاد، بمن فيهم 325 ألف طفل دون سن الخامسة، يعانون من سوء التغذية الشديد، ويكافحون من أجل البقاء على قيد الحياة في ظل تدهور الظروف الاقتصادية والمعيشية، وانهم يتحملون العبء الأكبر على مدى أكثر من ست سنوات من الصراع الذي يترافق بانعدام الأمن الغذائي وانهيار نظام الرعاية الصحية".

 

 وطالبت الأمم المتحدة المانحين التدخل العاجل لإغاثة ملايين السكان ، مشددة على ضرورة تمويل خطة الإستجابة الإنسانية في اليمن .

 

 

 

 


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس