صورة .. لجثة أسير توفي إثر تعذيب تعرض له في سجون مليشيات الحوثي

الاربعاء 30 سبتمبر 2020 - الساعة 05:28 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

تداول ناشطون في منصات التواصل الإجتماعي ، صوراً لجثة أسير كان محتجزاً لدى مليشيات الحوثي ، بالعاصمة صنعاء ،  منذُ مارس 2019 .

 

وكان  الشاب محمد محمد أحمد الصباري ، الذي ينحدر لمديرية الحيمة الخارجية ،محافظة صنعاء ،وقع أسيراً لدى مليشيات الحوثي في شهر مارس 2019 م ، الذراع الإيرانية في اليمن ،  بعد قتاله في جبهات الشرعية في مأرب ونهم لما يقارب الأربع سنوات .

 

 مصدر حقوقي ذكر أن الأسير محمد الصباري ، توفي إثر التعذيب الذي تلقاه في سجون المليشيات الإنقلابية ، بعد أسره بثلاثة أشهر ، موضحة ،  بأن الصباري تعرض للتعذيب الشديد ظهرت على جسده ، من ضمنها الحفر بآلة كهربائية " الدريل " وكذا الصعق الكهربائي والضرب بالأدوات الثقيلة  . 

 

المصادر قالت : أن مليشيات الحوثي ، أبلغت أهله في شهر " يوليو " بأن محمد توفي إثر مرض أُصيب به داخل سجونهم ، وبأن  جثته في مستشفى 48 واشترطت عليهم دفنه سراً بعد الموافقة على تسليم جثته لهم . 

 

 ولفتت المصادر إلى أن مليشيات الحوثي تراجعت  عن تسليم الجثة بعد المماطلة من قبلها حتى جرى تبادل للجثث بين قوات الجيش في الحكومة الشرعية  والمليشيات  في منتصف سبتمبر 2020 م .

 

 وسبق أن تناولت وسائل الإعلام مرارًا أخبار مصورة عن تسلم قوات الجيش جثثًا لضباط وجنود أسرتهم مليشيا الحوثي وتظهر على أجسادهم آثار التعذيب ، أثبتت التقارير الطبية وفاتهم نتيجة تعذيب تعرضوا لها خلال فترة الأسر ،غير مكترثة بالقوانين التي تجرم المساس بالأسير أو تعذيبه .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس