150أسير بينهم اركان حرب اللواء .. تفاصيل هزيمة مذلة للواء الجبولي الاخواني على يد قبائل الصبيحة بالوازعية

الخميس 01 أكتوبر 2020 - الساعة 04:33 مساءً
المصدر : خاص


 

كشفت مصادر خاصة لـ " الرصيف برس " عن هزيمة مذلة تعرضت لها قوات اللواء الرابع مشاة جبلي الخاضع لسيطرة الاخوان بعد محاولتها التقدم نحو مديرية الوازعية.

 

وقالت المصادر بان قوات اللواء الذي يقوده الاخواني / أبوبكر الجبولي حاولت التقدم من مواقعها في مديرية الشمايتين نحو مديرية الوازعية الخاضعة لسيطرة قوات جنوبية من الساحل الغربي يقودها اللواء هيثم قاسم.

 

وبحسب المصادر فان قوات اللواء الرابع حاولت التقدم والتمركز في منطقة الدمدم الواقعة بين مديريتي الشمايتين والوازعية ، وتتواجد فيها مسلحين من قبلية العلقمة أحدى قبائل الصبيحة.

 

وقالت المصادر بان مسلحي قبيلة العلقمة سارعوا بتطويق قوات اللواء الرابع التي يقدر قوامها بكتيبة ، بشكل محكم أجبرها على الاستسلام.

 

مشيرة الى ان القوة التي تم أسرها يبلغ عددها بأكثر من 150 فرد ونحو 18 طقم عسكري يقودهم اركان حرب اللواء العقيد ناجي الشطاف  ، تم اسرهم من قبل قبيلة العلقمة.

 

وكشفت المصادر بان مليشيات الاخوان حاولت ارسال تعزيزات عسكرية لإنقاذ الموقف ونجدة كتيبة لواء الجبولي ، الا أنه تم التصدي لها من قبل مسلحي قبيلة العلقمة وقوات تابعة هيثم قاسم.

 

فشل المحاولة بحسب المصادر دفع بقيادة المحور وقيادات بارزة في جماعة الاخوان الى البحث عن وساطات لدى قبيلة العلقمة لإطلاق سراح قوات اللواء الرابع ، دون أي استجابة.

 

المصادر اعتبرت ما جرى فضيحة عسكرية ، وضربة قاضية تتلقاها جماعة الاخوان في اول تحرك عسكري لتمدد نحو الساحل الغربي.

 


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس