وقفة احتجاجية أمام مبنى السلطة المحلية بتعز للمطالبة بقتلة التاجر "الزوقري"

الاحد 11 أكتوبر 2020 - الساعة 07:01 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

نفذ العشرات من المتضامنين وأقرباء رجل الاعمال محمود احمد خالد الزوقري وقفة احتجاجية صباح اليوم أمام مبنى السلطة المحلية بتعز للمطالبة بالقبض على قتلته.

 

وقتل الزوقري وهو مالك شركة شابكو لبيع الطاقة الكهربائية مساء الـ 14 من سبتمبر الماضي من قبل مسلحين اطلقا النار عليه في شارع المرور عقب خروجه من منزله.

 

وعبر محتجون عن استنكارهم وادانتهم لجريمة القتل العمد الذي تعرض لها الزوقري ، مطالبين من السلطة المحلية بسرعة القبض على الجناة.

 

واكد المحتجون في بيان الصادر عن الوقفة التي تعد الثانية ، التضامن الكامل مع اولياء الدم وحقهم الشرعي في القصاص من القتلة .

 

وطالب البيان النيابة العامة والجهات المعنية استكمال الاجراءات القانونية والقبض على بقية المطلوبين وكشف نتائج التحقيق للراي العام .

 

داعيا المنظمات الجماهيرية والحزبية للتضامن مع اولياء الدم وادانة الجريمة والانتصار للعدالة.

 

يذكر بأن اغتيال الزوقري جاء بعد صراع طويل خاضه مع قيادات بمليشيات الاخوان بهدف السيطرة على شركته ، وهو ما أكده امر قبض قهري من النيابة بتورط نجل قائد عسكري في الجريمة.

 

حيث وجهت النيابة في الـ 22 من الشهر الماضي إدارة البحث الجنائي بالقبض القهري على كل من المدعو / عاهد فهد مطهر رزاز والمدعو / همدان فارس مقبل ، وهما من مرافقي بكر صادق سرحان نجل قائد اللواء 22 ميكا الخاضع لسيطرة الاخوان.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس