علي محسن يستبق تشكيل الحكومة بتعينات لاقاربه ومنحهم امتيازات مخالفة للقانون – تفاصيل

الخميس 22 أكتوبر 2020 - الساعة 10:46 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت مصادر إعلامية عن قيام علي محسن الأحمر نائب رئيس الجمهورية بتعيين عدد من اقاربه في مناصب ومنحهم مزايا دبلوماسية.

 

وقالت المصادر بان هذه الخطوة تأتي استباقا لتشكيل الحكومة الجديدة بالشراكة مع المجلس الانتقالي الجنوبي.

 

وأوضحت المصادر بان الأحمر قام بتعيين عدد من اقاربه وأتباعه كدبلوماسيين في عدد من سفارات اليمن وبالمخالفة للقانون ، وعبر وزير الخارجية الموالي للإخوان محمد الحضرمي.

 

حيث كشفت المصادر عن تعيين اثنين من اصهاره وهما الملازم يونس الفضلي نائب الملحق العسكري بالرياض، و الملازم أيوب الفضلي نائب الملحق العسكري في الامارات.

 

وقالت المصادر بان تعيين المذكوران والذي لا تتجاوز أعمارهم 26 عاما يعد مخالفة للقانون الذي ينص على ان يكون رتبة الملحق العسكري لا تقل عن عقيد.

 

كما أضافت المصادر بأن علي محسن عين / محمد قناف القحیط  الذي لا يتجاوز عمره 27 عاما ملحقا تجاريا في اثيوبيا؛ لكونه نجل قناف القحيط الذي يعمل على استثمار أموال الأحمر في الخارج.

 

وبحسب المصادر فقد عين الأحمر أحمد لاھب والذي ينتمي على مديرية سنحان كملحق عسكري في مملكة البحرین ، بعد ان كان نائبا للملحق العسكري اليمني في الرياض.

 

المصادر كشفت عن قيام الأحمر بترقيم 15 سيارة يملكها هو وأولاده وأقاربه المتواجدين في الرياض بلوحات دبلوماسية.

 

وقالت المصادر بان ذلك جاء بعد قرار السلطات السعودية ايقاف السماح للسيارات التي تحمل لوحات أجنبية بالسير في السعودية دون دفع رسوم بتكاليف باهضة.

 

الأمر الذي دفع بالأحمر الى توجيه السفارة اليمنية في الرياض باستخراج لوحات دبلوماسية للسيارات التي يملكها أولاده وأقاربه،ويعد هذا التصرف مخالفة صريحة لكل الاعراف الدبلوماسية المتعارف عليها.

 

وكان الأحمر قد اثار ضجة الشهر الماضي بعد الكشف عن صفقة تبادل مشبوه جرت بينه وبين جماعة الحوثي ، للإفراج عن أحد ابناءه مقابل مرجعية دينية بارزة للجماعة .

 

وجرت الصفقة في الـ 22 من الشهر الماضي وتمت بموجبها الافراج عن المرجعية الدينية الحوثية يحيى الديلمي وأحد مرافقيه كانا معتقلان في مأرب منذ عام مقابل الافراج عن أحد أبناء علي محسن.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس