الضالع .. اكسر هجوم واسع للمليشيات الحوثية في قطاع صُبَيرة-الجُب، وسط عودة تحليق درونز مليشيا الحوثي

الجمعه 06 نوفمبر 2020 - الساعة 06:56 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات


 

تمكنت وحدات القوات المسلحة الجنوبية المرابطة في قطاع صبيرة-الجب عند منتصف ليلة أمس الخميس من كسر هجوم واسع للمليشيات الحوثية كانت قد حاولت شنه باتجاه معسكر الجب من ثلاث مسارات معزز بتغطية نارية مكثفة من مختلف الأسلحة.

 

وفي حديث لركن التوجيه المعنوي في اللواء السابع صاعقة العقيد محمد علي سعيد مع «المركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي» قال فيه ”تمكنت قواتنا من كسر هجوماً شنه العدو عند منتصف ليلة أمس من ثلاث مسارات شمالية وشرقية وغربية ، وقد الحقنا فيه خسائر كبيرة وأجبرناه على الإنكسار نحو مواقعه السابقة شمال بلدة صبيرة، وتم التصدي له بكل حزم في الثلاث المسارت الهجومية“.

 

مصدر في ألوية المقاومة الجنوبية "الثالث والأول" تحدث لـ«المركز» أيضاً إن المليشات في هجومها ليلة أمس باتجاه شمال معسكر الجب كانت قد حاولت شن هجوم باتجاه القلب وانكسرت ومن ثم حاولت عمل التفاف من اتجاه الميسرة نحو قطاع بتار وكذا الميمنة نحو وادي صبيرة وحبيل الدِهنة، وقد تم التصدي لها بمواجهات مباشرة في وسط وادي صبيرة ومختلف المحاور وأُجبِرت على الإنكسار تحت وطأة النيران.

 

وأضاف ”وقد تمكن سلاح المدفعية في الكتيبة السادسة عشر للواء 33 مدرع من استهداف مؤخرة العدو شمال بلدة صبيرة بعدد من قذائف الهاون حققت أهداف مباشرة، وهذه الكماشة النيرانية التي حاصرت مليشيات العدو من كل هذه المسارات أجبرت العدو على التراجع نحو مواقعه السابقة وسط خسائر كبيرة تكبدها“.

 

وكانت المليشيات الحوثية قد شنت هجومها ليلة أمس بإسناد تغطية نارية مكثفة وقد أسهبت في استخدام قذائف الهاون وقذائف B10 و RPG في محاولة منها لتحقيق أي تقدم ، لكنها عادت أدراجها خائبة بمزيد من الخسائر في صفوفها و عتادها.

 

 هجوم المليشيا تزامن مع عودة  تحليق طائرات الدرون الإستطلاعية التابعة للمليشيات أو ماباتت تعرف محلياً بـ"الزنانة" ، حيث ظلت تحوم في سماء المعركة حتى انتهت بكسر الهجوم ومن ثم غادرت باتجاه الغرب نحو جبال مديرية الحشاء، والتي كانت قد اختفت لأكثر من عام من المواجهات المحتدمة شمال الضالع.

 


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس