مع تصاعد الصراع الداخلي .. إتهام إخواني لقيادات عسكرية بالتورط في شبكة دعارة ومخدرات بتعز

الجمعه 06 نوفمبر 2020 - الساعة 10:29 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

اتهم ناشط مقرب من جماعة الاخوان قيادات عسكرية من بينها نجل قائد محور تعز  بالتورط في شبكة دعارة ومخدرات.

 

وأعلنت الأجهزة الأمنية الخاضعة لسيطرة الاخوان بتعز يوم امس عن ضبط خلية إجرامية تمارس الدعارة وتعمل على ترويج الحشيش والمخدرات. 

 

وبحسب الإعلام الأمني فإن الخلية تمارس الدعارة وتعمل على استقطاب الفتيات إلى مصيدتهم وتعمل على نشر المخدرات والحشيش بأنواعه، لافتا الى ضبط قطع أثرية كانت بحوزة عناصر الخلية.

 

الناشط المقرب من جماعة الاخوان حلمي القدسي نشر على صفحته ما قال بأنها تفاصيل الحادثة ، متهما قيادات عسكرية اخوانية بمحاولة الافراج عن افراد الخلية.

 

وقال القدسي بان قيادات عسكرية من بينها شكيب نجل قائد المحور خالد فاضل تلقت أموالا للإفراج عن أحد عناصر الخلية ويدعى "عبدالرحمن احمد محمد حسان" من أبناء جبل حبشي.

 

هذا الاتهام الصريح لنجل قائد المحور بمحاولة الافراج عن أحد أعضاء الخلية من أبناء جبل حبشي التي ينتمي لها قائد المحور ، اعتبرها مراقبون حلقة جديدة في إطار الصراع بين اجنحة مليشيات الاخوان بتعز.

 

صراع بات تتكشف ملامحه بين القائد العسكري لمليشيات الاخوان مستشار قائد المحور العميد عبده فرحان سالم ومعه عدد من القيادات العسكرية ، ضد جناح أخر يضم قيادات إخوانية وعسكرية موالية لها ومن بينها قائد المحور.

 

وأشار المراقبون بان اتهام نجل قائد عسكري بهذه التهمة من قبل ناشط بتعز ، تعد مجازفة لا يمكن القيام بها الا بضوء أخضر من قيادات إخوانية بارزة .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس