قضية إعدام الشاب اصيل الجبزي من قبل مليشيات الاخوان بتعز تصل الى النيابة الجزائية بعدن

الاحد 08 نوفمبر 2020 - الساعة 08:51 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشف محامي الادعاء نجيب الحاج في قضية تصفية الدكتور أصيل الجبزي عن وصول ملف القضية الى نيابة أستئناف الجزائية المتخصصة بعدن فيما تخلف المتهميين .

 

وأطلقت نيابة أستئناف محافظة تعز ملف تصفية الدكتور أصيل أثر تدخل مباشر من النائب العام جرى التلاعب بها لدى نيابة تعز .

 

وقال مصدر لرصيف برس أن المتهمون مازالوا محتجزين لدى نيابة تعز دون أن تقوم بتسليمهم للنيابة الجزائية المتخصص بعدن .

 

وأضاف محامي الإدعاء أن قصية تصفية أصيل جريمة منظمة ذات خطر عام تم الاعداد له ومباشرة تنفيذه بصورة بشعة ووحشية والتي وصفها "بغير الأدمية" 

 

وأتهم نجيب عصابة مسلحة تحركها مليشيا الاصلاح ببفرعها الجديد مليشا الحشد الشعبي الارهابية والتي تتبع سياسات القتل لكل المعارضي والمناوين لمليشيا الاصلاح.

 

وأضاف سعت هذه الجماعة لاخضاع والد المجني عليه عمليات اللواء35 العميد عبدالحكيم الجبزي وقادة عسكريين في اللواء أثناء شنها حملة مسلحة لبسط نفوذها على مناطق الحجرية .

 

ونوه نجيب أن الضحية أصيل طالب في كلية الطب مدني مسالم لايد له ولا صلة بالسياسة أو الحرب والصراع ومثلت جريمة مقتل الدكتور أصيل قضية رأي عام أصابة المجتمع بصدمة أنسانية لبشاعة الجريمة .

 

وطالب محامي المجني عليه المنظمات الحقوقية والمجتمع المدني القيام بواجبه حيال هذه الجريمة البشعة وإسناد أسرته بما يكفل لهم ملاحقة الجناة وضبطهم وتقديمهم للعدالة .

 

أملين أن تقوم النيابة العامة والسلطة التنفيذية والقضائية بدورها بما يفرض عليها القانون حيال الجريمة وضبط المتهمين كونهم معروفين بأسمائهم وأماكن أقامتهم والجهات التي يعملون لديهم بدلاً من ملاحقة أسرة المجني عليه .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس