فصل أحد أقارب علي محسن الأحمر من كلية عسكرية بالسودان بسبب ترديده "صرخة" الحوثي

الثلاثاء 10 نوفمبر 2020 - الساعة 05:45 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت مصادر صحفية عن قيام الكلية الحربية في الخرطوم عاصمة السودان بفصل طالب يمني قبل أيام، بعدما ردد "الصرخة" المعروفة لمليشيا الحوثي في ساحة التدريب بالكلية خلال الطابور الصباحي.

 

وقالت صحيفة "الأيام" بان الطالب يرتبط بعلاقة قرابة بالفريق علي محسن الأحمر، الذي وجه الملحق العسكري في سفارة اليمن بالسودان لإقناع الأكاديمية العسكرية التراجع عن القرار.

 

وأضافت الصحيفة بان الطالب ع.ك) الذي ينتمي إلى مديرية الحدا بمحافظة ذمار ، قد تم القاء القبض عليه من قبل السلطات السودانية  وفصله من الكلية الحربية.

 

وبحسب الصحيفة فقد تم ابتعاث الطالب على حساب وزارة الدفاع اليمنية المعترف بها، ضمن الدفعات الأخيرة قبل عامين.

 

والسودان عضو فاعل في التحالف العسكري الذي تقوده السعودية منذ سنوات، ضد جماعة الحوثيين الموالية لإيران في اليمن.

 

واكدت مصادر سودانية، أن وزير الدفاع في الحكومة الشرعية، الفريق محمد المقدشي "بعث رسالة إلى الملحق العسكري اليمني في الخرطوم، أحمد الشعناء، طالبه فيها بسرعة مراجعة قيادة الكلية الحربية السودانية، وإلغاء قرار فصل الطالب.

 

إلا أن الشعناء رفض الأمر، ليفاجأ بعد ذلك باتصال من مكتب نائب الرئيس علي محسن الأحمر، يبلغه بتوجيهات النائب بالعمل على إعادة الطالب إلى الكلية الحربية".

 

وفي سياق تطور ردود وموقف الحكومة حول القضية اعتبرت مصادر دبلوماسية في الخارجية اليمنية ما حدث أمرا يتجاوز المنطق والعقل ، بإيفاد شخص موالي للحوثي ويتم الانفاق عليه من أموال الدولة.

 

وبينت المصادر تفاصيل ومعلومات أخرى بشأن هوية الطالب، وقالت إنه حفيد اللواء علي الكليبي الملحق العسكري في السفارة اليمنية في الأردن، "الذي يتلقى راتبا شهريا من الشرعية وآخر من سلطة ذراع إيران في صنعاء". 

 

وتكشف المعلومات علاقة الطالب بالنائب، موضحة أنه حفيد علي محسن الأحمر من جهة إحدى بناته، وقتل والده في حادثة شهيرة في صنعاء في 2011م، وتمت تسوية القضية حينها بثلاثة بنود: أولها دفع مليار ريال من الدولة دية القتيل، وترقية والد القتيل إلى رتبة لواء بدرجة أركان حرب، وتعيينه ملحقا عسكريا في الأردن مدى الحياة، مع تمتعه بكافة امتيازات وصلاحيات الوظيفة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس