السعودية.. الاخوان جماعة ارهابية، ونشطاء يمنيون يطالبونها بضم "حزب الاصلاح" غطاء لنشاط جماعة الاخوان في اليمن الى قائمة الارهاب

الخميس 12 نوفمبر 2020 - الساعة 09:09 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

اشارت صحيفة العرب اللندنية الى تداعيات الهجوم العنيف الذي شنته هيئة كبار علماء السعودية ضد جماعة الاخوان المسلمين.

 

حيث صنفت هيئة العلماء في السعودية تنظيم الإخوان المسلمين تنظيماً إرهابياً لا يمثل منهج الإسلام وحذرت من أجندته في المنطقة والعالم.

 

وأثار تصنيف الهيئة للإخوان بالتنظيم الإرهابي ناشطي الإخوان حيث وصفت توكل  كرمان علماء الهيئة بأنهم مطبلون وملمعو أحذية، فيما أعتبر "محمد المختار الشنقيطي" الباحث في مؤسسة قطر بالدوحة والداعم لفكر تنظيم الاخوان، بيان "الهيئة" بمجرد فرقعة إعلامية 

 

وأشارت الصحيفة بأن هيئة كبار العلماء كانت قد أصدرت بياناً شديد اللهجة ضد تنظيم الإخوان الارهابي وأعتبرتهم جماعة منحرفة ومتشددة، وأن من رحمها خرجت جماعات إرهابية متطرفة عاثت فساد في البلاد والعباد.

 

وتزامل البيان مع حملة أوروبية لتعرية واستهداف مفاصل تنظيم الإخوان في أوروبا، بالتزامن مع تنامي الخطر الاستراتيجي الذي تمثله الجماعة من خلال استقطاب الشباب وشحنهم بأفكار تحض على مقاطعة المجتمع الغربي وبناء مجتمع إسلامي منعزل يكره الاخرين ويحرض على أستهدافهم واستهداف قيمهم.

 

ويأتي بيان الهيئة بالتزامن مع عقد قمة أوروبية جمعت فرنسا والمانيا والنمسا لوضع الآيات وقواعد أساسية لتوسيع مهام محاربة التطرف والمتطرفين وفق إجراءات تهدف بالأساس الى محاصرة، تنظيم الاخوان المسلمين والتنظيمات الاسلام السياسي.

 

وأكد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والارشاد بالسعودية "عبداللطيف آل الشيخ في تغريدة على حسابه بموقع تويتر، تحذيره من جماعة الإخوان المسلمين الإرهابي  منذ أكثر من عشرين عام خوفاً على ديننا وبلادنا ومواطنينا والمسلمين أجمين .

 

وأشار متابعون الى أن هرولة الاخوان المسلمين الى جو بايدن ومحاولة كسب تعاطفه والتحريض على دول مهمة في المنطقة لن يحول دون تمسك السعودية بموقفها من الجماعة واعتبارها تنظيماً إرهابياً، وأنها مثلت حاضنة لكل الجماعات المتطرفة.

 

وأضافت الصحيفة بأن ناشطاء اليمنيون، على مواقع التواصل الاجتماعي ،طالبوا السعودية على توسيع موقفها من جماعة الاخوان ليشمل فرعاها في اليمن" حزب الاصلاح" الذي بات من الواضح أنه يخدم أجندات قطرية تركية على حساب مساعي المملكة لتامين تنفيذ أتفاق الرياض ودعم الشرعية في اليمن.

 

وأشار الناشطاء اليمنيون إن خطط حزب الاصلاح الاخواني تظهر أنه صار ورقة بيد تركيا، وأنه يمهد لها طريق للحصول على مواقع حيوية في اليمن، مشيرين الى وجود قيادات بارزة من الحزب بات مقرها في تركيا وتهاجم من هناك دول التحالف العربي الداعم للشرعية في اليمن في الوقت الذي تحتضن السعودية قيادات إخوانية أخرى تسهل لها لعب دور مؤثر في الشرعية اليمنية.

 

وصنفت وزارة الداخلية السعودية جماعة الإخوان المسلمين في مارس 2014 ضمن التنظيمات الإرهابية ، وأصدرت السعودية بالإضافة إلى الإمارات والبحرين ومصر في يونيو 2017 بيانا مشتركا صنفت فيه شخصيات ومؤسسات خيرية من جنسيات مختلفة على أنها إرهابية، وتضمنت القائمـة 59 شخصية و12 هيئة، منها شخصيات تنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين.

 

وفـــي مـــارس 2018 وصف ولي العهد السعودي محمد بن سلمان جماعة الإخوان بأنها "حاضنة للإرهابيين”، كما هاجم الجماعة في مقابلة تلفزيونية في محطة “سـي بـي إس” الأميركية،متعهداً باجتثاث عناصر الإخوان المسلمين” من المدارس السـعودية في وقت قصير.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس