المقدشي يتحدى أوامر التحالف ويُعِيد فرض “صِهْرهِ” مديرا للمستشفى الميداني المجاني في مأرب

الاثنين 16 نوفمبر 2020 - الساعة 09:58 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت صحيفة يومية عن تحدي وزير الدفاع اللواء محمد المقدشي لأوامر من التحالف العربي قضت بإبعاد "صهره" من التحكم في المستشفى الطبي الميداني المجاني في مدينة مأرب.

 

وبحسب صحيفة " الشارع " فالمستشفى تم بناءه قبل نحو عام على حساب السعودية وبأشراف لجنة طبية سعودية قامت باختيار الكادر الطبي والتمريضي للمستشفى، والموظفين فيه والتكفل بصرف رواتبهم، إضافة إلى صرف خمسين ألف ريال سعودي كموازنة تشغيلية شهرية له، وتزويده بأدوية ومستلزمات طبية.

 

الا ان المقدشي قام بفرض " صهره " المدعو بشير جباري على رئاسة المستشفى بديلا عن الدكتور عبدالحكيم الشرعبي (“أبو حكيم”) الذي عينته اللجنة السعودية مديراً للمستشفى الذي بنته السعودية وجَهَّزَته ليُقَدِّم خدمات طبية مجانية لأفراد الجيش والأمن والمواطنين في مدينة مأرب.

 

وعقب شكوى للموظفين من التصرفات التي قام بها جباري ، استجابة قيادة التحالف في مأرب لها وقامت بوقفه عن التدخل في إدارة المستشفى وهو ما اغضب المقدشي.

 

الصحيفة قالت بإن وزير الدفاع، محمد علي المقدشي، أصدر، مؤخراً، قراراً قضى بإيقاف مدير دائرة الخدمات الطبية في وزارة الدفاع، الدكتور محمد عيسى، ووجه دائرة الإسناد اللوجستي في الوزارة بالتعامل مع توجيهات زوج أخته (بشير جباري)، ورفعها للتحالف دون المرور بدائرة الخدمات الطبية في الوزارة.

 

مشيرة الى أن قرار “المقدشي” كان بمثابة تعيين جديد لزوج أخته مديراً للمستشفى ، لهذا، عاد بشير جُبَاري لممارسة مهام باعتباره صاحب الكلمة الأولى والأخيرة في المستشفى.

 

مضيفة بأنه تم إقالة الطبيب محمد عيسى من موقعه، بسبب عدم تعامله مع التوجيهات التي استمر بشير جُبَاري بإصدارها، بعد تدخل المسؤولين السعوديين، وتوجيههم بأن يتولى “أبو حكيم” إدارة المستشفى بشكل كامل، دون أي تدخل من قبل “جُبَاري”.

 

وأوضحت مصادر الصحيفة بأن قرار إيقاف الدكتور محمد عيسى، مدير دائرة الخدمات الطبية في وزارة الدفاع، جاء نتيجة عدم تعامله مع توجيهات بشير جُباري (زوج أخت المقدشي) الذي فرضه وزير الدفاع مديراً للمستشفى، بالرغم من أنه لم يكن من ضمن الكادر الطبي الذي اختارته اللجنة الطبية السعودية للعمل في المستشفى، وهو “فني أسنان”.

 

وأضاف المصدر: “وزير الدفاع المقدشي وجه دائرة الإسناد اللوجستي التعامل مع توجيهات صِهره، بشير جباري، دون المرور بدائرة الخدمات الطبية في الوزارة، وهو ما يعد مخالفاً للقوانين والقواعد والنظم الصحية”.

 

 لافتة إلى أن إدارة المستشفى الطبي الميداني ترفع باحتياجاتها إلى دائرة الخدمات الطبية في الوزارة، وهذه الدائرة تخاطب التحالف وتطلب منه تزويد المستشفى بما يريد.

 

الصحيفة اشارت الى إيقاف صرف رواتب موظفي المستشفى لشهر أكتوبر المنصرم، لأنه لم يرد اسم بشير جُباري في كشوفات رواتب موظفي المستشفى لشهر أكتوبر.

 

وجاء ذلك بعد أن قررت قيادة التحالف إيقافه عن التدخل في عمل المستشفى، وإنزال اسمه من كشوفات الرواتب، لأنه لم يتم، في الأساس، اعتماده كموظف في المستشفى من قبل اللجنة الطبية السعودية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس