رغم مزاعم نقلها .. عودة نشاط شركة " واي " بإدارتها الحوثية للعمل في عدن

الجمعه 20 نوفمبر 2020 - الساعة 08:24 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت مصادر محلية عن استئناف شركة الاتصالات (واي) الخاضعة لسيطرة الحوثيين في صنعاء ، لنشاطها في عدن بالرغم من إعلان وزير الاتصالات لطفي باشريف بأن تاشركة أستقلت عن سيطرة الحوثيين بالكامل.

 

وذكرت المصادر ان كروت اتصالات وشحن وأرقام تتبع شركة واي التابعة للحوثيين في صنعاء شوهدت وهي تُباع في بعض محلات الاتصالات في عدن في العاصمة المؤقتة عدن بشكل كبير وملفت وأيضا بتسهيلات كبيرة.

 

جاء هذا في الوقت الذي أعلن فيه وزير الاتصالات في الحكومة الشرعية المهندس / لطفي با شريف قبل عدة أشهر عن استقلال شركة واي في المناطق الخاضعة لسلطة الحكومة الشرعية.

 

 مؤكدا في تصريحات سابقة له بأن شركة واي في عدن سوف تطلق شبكتها بعد عيد الأضحى السابق مُباشرة ولكن سرعان ما ذاب هذا الخبر ولم يتم او يوضح من قبله الى اين وصل؛ في الوقت الذي قامت جماعة الحوثي بإعادة تدشين ما اسمتها الهوية الجديدة للشركة.

 

مصادر مطلعة في صنعاء قالت بأن السلطات الانقلابية في صنعاء قامت مؤخراً بعمل اجتماع مشترك لشركات الاتصالات التي يسطرون عليها بصنعاء وتم توجيهها بالتوزيع لشركة واي في المناطق المحررة لتعزيز وجودها هناك ولتغطية العجز المادي والمعلوماتي والذي فقدته تلك الميليشيات بعد استقلال سبأفون بشبكتها في المناطق المحررة.

وذكر احد ملاك محال الاتصالات في عدن بانه تفاجأ بوجود الكروت وأنها تصله من موزعين ووكلاء واي و الشركات الأخرى السابقين الذي سبق أن توقف التعامل معهم .

 

موضحا بانه لم يتعامل مع الأمر لأنه يعرف ان هذا يخالف توجهات وزارة الاتصالات وان هذا اختراق للشرعية وللجنوب ولعدن بشكل خاص.

 

متساءل : " ماذا يحصل في عدن بالضبط ؟!" وأضاف "كيف استطاعت الميلشيات الحوثية أن تصل إلى قلب العاصمة عدن؟!" وأضاف ايضاُ "أين دور وزارة الاتصالات في عدن من هذا الاختراق الخطير والمخالفة الصريحة الواضحة لتوجيهات الحكومة الوزارة والمعاكس تماماً لتصريحات الوزير باشريف ؟َ".

 

هذا وإلى الآن لم يصدر عن وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في عدن أي تصريح يوضح الأمر ويشرح للمواطنين في عدن حقيقة ما يحصل.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس