اشتباكات مع مرافقي محافظ تعز "للأطفال" تثير السخرية وتفتح ملف "الاخوان" مع المنصب - تفاصيل

الاثنين 23 نوفمبر 2020 - الساعة 11:15 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

أفادت مصادر محلية بسقوط جرحى في اشتباكات وصفت بالعنيفة بين حراسة مبنى المحافظة ومرافقي محافظة تعز للأطفال.

 

وقال مصدر أمني لـ " الرصيف برس " بان اشتباكات وقعت اليوم بين حراسة المبنى ومرافقي محافظة تعز للأطفال المدعو أيمن عبدالسلام رزاز المخلافي.

 

وأضافت المصدر بان حراسة المحافظ اطلقت النار على افراد حراسة المبنى بعدما رفضت فتح البوابه سريعا ودخوله الى المبنى مع المرافقين ، حيث كان قيادات بالسلطة المحلية مجتمعة مع وفد تابع لمنظمة دولية انترسوس.

 

مشيرة الى ان الاشتباكات اسفرت عن إصابة "المحافظ" واحد مرافقيه بالإضافة الى إصابة احد افراد حراسة المبنى.

 

الحادثة اثارت سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي بين النشطاء من أبناء المدينة التي تشهد انفلاتا امنيا غير مسبوقا خلال الأشهر الماضية.

 

كما اعادت الحادثة التذكير بقيام جماعة الاخوان بتنصيب أبناء قياداتها ضمن تشكيلات حكومات الأطفال بتعز ، والذي يتم اعتماد مبالغ مالية وراتب مجزية من قبل منظمات دولية.

 

وبحسب مصادر " الرصيف برس " ، فان صلة القرابة بقيادات اخوانية هي المعيار الوحيد لتنصيب هذه العناصر ، وظعم الوكيل الاخواني عبدالقوي المخلافي لها رغم الفضائح التي ترتكبها ومنها ما قام به المحافظ الجديد المدعو / أيمن ، الذي تم تنصيبه لكونه نجل القيادي الاخواني / عبدالسلام رزاز المخلافي.

 

وتكشف المصادر بان ايمن عبدالسلام رزاز يمثل امتداد لتجارب سابقة ، قامت من خلالها جماعة الاخوان بتنصيب أبناء قياداتها والمقربين منها لمنصب محافظ تعز للأطفال والتي اتهمت لاحقا بجرائم جناية.

 

ومنها " المحافظ " / معين الدهبلي الذي اتهم بالتورط في مساعدة شقيقة في جريمة قتل وتم سجنه لاحقا على اثر ذلك ، مع أنباء تتحدث عن تهريبه لاحقا من السجن.

 

ولم يختلف الأمر مع المحافظ التالي وهو / اسامة المحيأ الذي تم الكشف لاحقا عن قيامة بقيادة شبكة تزوير ختومات رسمية وتواقيع وإصدار مذكرات بترقيات وتوصيات مزورة وتم ذلك من مكتب الوكيل اول الاخواني عبدالقوي المخلافي.

 

وكان الاستثناء الوحيد مع المحافظ / العزي تاج ، الذي تم ازاحته لاحقا من قبل الاخوان وتنصيب المدعو ايمن نجل القيادي الاخواني عبدالسلام رزاز المخلافي ، والذي اثار السخرية بالحادثة التي وقعت اليوم بمبنى المحافظة.

 

حادثة سخر منها ناشطون بشكل واسع ، معتبرين إياها دليل على توارث " البلطجة " بين قيادات الاخوان وابناءهم ، وأن الفوضى أصبحت قضية " عابرة للإجيال ".


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس