صورة تفضح سلطة الإخوان بتعز ..حفل زواج يجمع مطلوب أمني مع ثلاثة وكلاء - وثائق

الاربعاء 25 نوفمبر 2020 - الساعة 06:53 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت صورة التقطت في إحدى حفلات الزواج في مدينة تعز عن ظهور مطلوب أمني برفقة ثلاثة من وكلاء المحافظة وقادة امنيين وعسكريين.

 

الصورة التي تداولها ناشطون تظهر تواجد المطلوب الأمني المدعو / عاهد فهد رزاز المخلافي احد عناصر اللواء 22 مكيا والمطلوب على ذمة جرائم جنائية.

 

كما تظهر الصورة تواجد ثلاثة من الوكلاء برفقة المطلوب الأمني في حفل الزفاف ، وهم الوكيل الأول عبدالقوي المخلافي والوكيلين عبدالحكيم عون ومهيب الحكيمي 

 

ويتهم المدعو / عاهد المخلافي بارتكاب عدد من الجرائم والاعتداءات ابرزها مشاركته في حادثة مقتل الطفل ايهم داخل منزله عقب اقتحامه من قبل مجاميع تابعة للمطلوب الأمني غزوان المخلافي في التاسع من أغسطس الماضي.

 

كما يتهم أيضا بجريمة اغتيال ادم القطامي و ايمن الدنبي صهير المطلوب الأمني غدر الشرعبي ، وكذا جريمة اغتيال رجل الأعمال محمود الزوقري في مدينة تعز منتصف سبتمبر الماضي.

 

وعلى خلفية اغتيال الزوقري أصدرت النيابة العامة في تعز امر بالقبض القهري عليه ، كما ورد اسمه ضمن قائمة المطلوبين أمنيا الـ 9 التي جاءت في خطاب رسمي وجه قائد محور تعز اللواء خالد فاضل الى مدير الأمن وقادة الألوية العسكرية مطلع الشهر الجاري.

 

وحصل " الرصيف برس " على صورة من تقرير مصغر رفعت لجنة أمنية تم تكليفها للتحقيق في جريمة اغتيال الزوقري ، أكدت فيه بان المدعو / عاهد المخلافي احد منفذي الجريمة.

 

اللافت في تقرير اللجنة أنها طالبت النيابة بتعزيزها بإصدار أمر بالقبض القهري على المدعو / بكر صادق سرحان نجل قائد اللواء 22 ميكا ، والذي تقول مصادر " الرصيف برس " بان المدعو عاهد هو أحد مرافقيه.

 

ليأتي ظهور المطلوب / عاهد المخلافي الى جوار وكلاء المحافظة المحسوبين على الاخوان ، فضيحة مدوية بنظر نشطاء تعز على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

النشطاء اعتبروا الصورة دليلا واضحا على أن الفوضى الأمنية التي تشهدها تعز تتم برعاية رسمية من قبل جماعة الاخوان المسيطرة على القرار في مؤسسات الدولة المدينة والعسكرية والأمنية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس