الحديدة .. اصابة طفلان بانفجار مقذوف لمليشيا الحوثية في"محوت" وإستمرار قصفها للأحياء السكنية في التحيتا

الاربعاء 25 نوفمبر 2020 - الساعة 09:21 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

أصيب طفلان، اليوم الأربعاء، بانفجار مقذوف من مخلفات مليشيات الحوثي في قرية محوت سبيع بمديرية الخوخة جنوبي الحديدة.

 

وقالت مصادر طبية في مستشفى الخوخة، إن الطفلين "وليد علي يوسف"، 12 عاماً، و"محمد علي رباصي"، 15 عاماً، انفجر بهما مقذوف من مخلفات الحوثيين في قرية محوت سبيع.

 

وأضافت المصادر، إن "وليد" أصيب في بطنه بشظايا، فيما تعرض "محمد" لإصابة في صدره، وقد تلقيا الإسعافات الأولية في المستشفى الميداني بالخوخة، وسيتم تحويلهما إلى مستشفى أطباء بلا حدود في المخا لاستكمال العلاج.

 

وجددت مليشيا الحوثي الانقلابية، يوم أمس الثلاثاء أستهدافها الاحياء المدنية  في مديرية التحيتا جنوب محافظة الحديدة .

 

وقالت مصادر محلية، إن مليشيا الحوثي فتحت نيران أسلحتها الرشاشة على الأحياء السكنية ومنازل المواطنين في الجبلية، مخلفة حالة من الخوف والهلع في صفوف المدنيين.

 

وذكرت مصادر ميدانية في الجبلية، أن المليشيات شنت عمليات استهداف واسعة على منازل المواطنين ومزارعهم باستخدام سلاح الدوشكا عيار 14.5 وعيار 12.7 وبأسلحة معدل البيكا.

 

وأوضحت المصادر أن استهداف الحوثيين خلف أضراراً مادية لَحِقَت بمزارع المواطنين مُخلّفاً حالة من الهَلَع في صفوف السكان لا سيما النساء والأطفال.

 

وتستمر مليشيات الحوثي بخروقاتها وانتهاكات اليومية للهدنة الأممية باستهداف الأحياء السكنية ومنازل المواطنين في مختلف مديريات محافظة الحديدة منذ انطلاق الهدنة الأممية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس