الاجهزة الامنية بعدن ... تضبط علاجات تركية مهربة وغير صالحة للاستخدام

الخميس 26 نوفمبر 2020 - الساعة 06:55 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

ضبطت الاجهزة الامنية اليوم الاربعاء شحنة علاجات مهربة وغير صالحة للاستخدام الأدمي مخزنة بطريقة عشوائية في أحد الاحواش بمديرية "دار سعد" شمال عدن.

 

وقال المكتب الاعلامي لمديرية "دار سعد" على صفحته الرسمية في "تويتر"، بانه "اثناء النزول الميداني المفاجىء الذي قام به مدير عام دار سعد الدكتور "احمد عقيل باراس" ومدير امن المنطقة الثامنة العقيد "محمد سكرة".

 

تم ضبط كميات كبيرة من العلاجات التركية المهربة والغير صالحة للاستخدام، في احد أحواش "دار سعد" لشخص يدعى "هشام النعوي". 

 

وغزت البضائع التركية من سلع غذائية والعلاجات وكماليات المنزلية، مدينة عدن منذ مدة، واجتاحت اسواق المدينة، وسط انباء تتحدث عن تواجد استخباراتي تركي في عدن تحت غطاء المنظمات التركية الاغاثية التي وسعت من نطاق تواجدها في اليمن وتحديدا في المحافظات المحررة. 

 

 

يذكر انه في عام 2013 ضبطت الاجهزة الامنية في عدن شحنة اسلحة "مسدسات" كاتم للصوت على متن سفينة تركية وصلت الى ميناء عدن.

 

حيث كانت مخبأة في حاويات تحمل مواد غذائية، وتم الاعلان عنها وقتها، فيما لم يعلن عن تفاصيلها والجهة المتورطة فيها، ويعتقد ان قيادات كبيرة في الشرعية متورطة فيها.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس