مواجهات وغارات جوية عنيفة في جبهات نهم ومأرب والجوف

السبت 28 نوفمبر 2020 - الساعة 04:49 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

شهدت جبهات نهم ومارب والجوف معارك هي الاعنف، يوم امس الجمعة، بين مليشيا الحوثي الانقلابية والجيش الوطني ورجال القبائل.

 

وأفادت مصادر عسكرية، أن مليشيا الحوثي شنت هجمات من جهة الخسف والاقشع والبرش باتجاه مواقع قوات الجيس ورجال القبائل بوادي حلحلان، بمديرية رعوان شمال غربي المحافظة 

 

وقالت المصادر، ان المواجهات استخدم فيها مختلف انواع الأسلحة وتخللها تبادل للقصف بالمدفعية والهاون.

 

وبحسب المصادر سقط 12 قتلاً حوثياً واصيب عدد آخر خلال المواجهات التي انتهت بكسر هجمات المليشيات وفرار من تبقى من عناصرها.

 

 وقال مصدر عملياتي، إن العمليات العسكرية للجيش تواصلت بجبهات مديرية نهم شرق صنعاء مخلفة العشرات من القتلى والجرحى من عناصر المليشيا الذين لقوا مصرعهم برصاص قوات الجيش، وغارات جوية مكثفة على تعزيزاتها وآلياتها القتالية.

 

واضاف المصدر العملياتي إن المعارك والاشتباكات العنيفة احتدمت في اتجاه مفرق الجوف ووادي الجفرة وصولاً إلى وادي حلحلان، إلى الشمال الغربي من محافظة مأرب.

 

وأكد المصدر بان مليشيا الحوثي المدعومة من إيران تكبدت خسائر كبيرة في أرواح عناصرها وآلياتها التي دمرتها غارات مقاتلات التحالف العربي.

 

وفي أطراف مديرية مجزر بمأرب شن الجيش هجوماً ناجحاً باغت فيه عناصر المليشيا في مواقعها، مكبداً إياها قتلى وجرحى إضافة إلى إحراق آليات ومعدات عسكرية.

 

واستمرت مدفعية الجيش في استهدافها المباشر لتعزيزات وتحصينات المليشيا في جبهات المخدرة، وجبل هيلان، موقعة الخسائر الفادحة في صفوف المليشيا، والتي شوهدت وهي تخلي قتلاها وجرحاها إثر الاستهداف.

 

وتشهد جبهة معسكر ماس مواجهات عنيفة منذ أسبوع، ونتج عن هذا الهجوم سقط المعسكر بايدي مليشيا الحوثي حيث تواصل قوات الجيش الوطني صد هجمات المليشيا في محاولة منها لاستعادة معسكر ماس.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس