الحديدة.. هجمات هستيرية ومحاولة تسلل لمليشيا الحوثي الإنقلابية في جبهة الساحل الغربي

السبت 05 ديسمبر 2020 - الساعة 06:00 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

صعدت مليشيا الحوثي الانقلابية من هجماتها الهستيرية على مواقع القوات المشتركة في الساحل الغربي، بمحافظة الحديدة غربي اليمن، في خرق جديد لإتفاقية ستوكهولم.

 

القوات المشتركة صدت الهجمات مسلحة لعناصر مليشيات الحوثي، يوم أمس الجمعة، بعد محاولتها تحقيق تقدم واختراق الخطوط الأمامية في منطقة كيلو 16 شرق مدينة الحديدة.

 

وحسمت القوات المشتركة إشتباكات بدأتها مليشيات الحوثي في قطاع كيلو 16، بعد أن استمرت الاشتباكات أكثر من ساعة.

 

وبحسب مصادر ميدانية أن الاشتباكات العنيفة أنتهت بتكبد مليشيا الحوثي خسائر فادحة في العتاد والأرواح وفرار من تبقى منهم.

 

القوات المشتركة أحبطت محاولة تسلل لمجاميع مسلحة من مليشيا الحوثي حاولت التسلل نحو مدينة التحيتا.

 

‏وكشفت مصادر عسكرية ميدانية، إن عناصر المليشيات الحوثية حاولت التسلل صوب خطوط التماس جنوب شرق مدينة ‎التحيتا وباءت بالفشل عقب تمكن القوات المشتركة من رصدها والتعامل معها بنجاح.

 

وخاضت القوات المشتركة، اشتباكات عنيفة مع مسلحي المليشيا بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، ألا ان أبطال القوات المشتركة تمكنوا من التغلب على المليشيا، مؤكدين سقوط قتلى وجرحى في صفوفها وخسائر في العتاد.

 

يأتي هذا، في وقت تواصل مليشيا الحوثي الانتهاكات والخروقات اليومية بارتكاب جرائمها بحق المواطنيين .

 

وكانت مليشيا الحوثي قصفت يوم الخميس الماضي مجمع اخوان ثابت التجاري في محافة الحديدة 

 

وارتفعت حصيلة ضحايا المجزرة الدموية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي بحق عمال مجمع إخوان ثابت التجاري والصناعي بمدينة الحديدة إلى عشرة شهداء وستة جرحى بعضهم وصفت حالتهم بالخطيرة .

 

فضمن تصعيدها المستمر استهدفت منازل السكان ومزارعهم في مديرية الدريهمي جنوب محافظة الحديدة غرب اليمن.

 

وأفادت مصادر محلية في الدريهمي، أن المليشيات أطلقت النار على منازل المواطنين في مناطق متفرقة، مستخدمة مختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والقناصة.

 

المصادر أكدت أن الاستهداف الحوثي طال مزارع المواطنين بصورة كثيفة وهستيرية، مما حدا بالمزارعين الفرار منها للنجاة بحياتهم من عمليات القنص والاستهداف المتعمد.

 

كما استهدفت مليشيات الحوثي "الموالية لإيران" الأحياء السكنية في مدينة التحيتا جنوب محافظة الحديدة في الساحل الغربي لليمن؛ بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والقناصة، في ظل ارتفاع وتيرة انتهاكاتها الواسعة للهدنة الأممية.

 

ووفقاً لمصادر محلية فقد فتحت مليشيا الحوثي نيران أسلحتها الرشاشة عيار 14.5 وأسلحة الدوشكا عيار 12.7 صوب منازل المواطنين في الأحياء الواقعة جنوب مركز مدينة التحيتا.

 

أفادت المصادر، أن بقايا جيوب المليشيات المتمركزة في مناطق سيطرتها عاودت استهداف الأحياء ذاتها وأحياء سكنية مجاورة في ساعات المغرب بالأسلحة القناصة وأسلحة معدل البيكا بصورة هستيرية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس