تظاهرة لجامعة تعز تطالب بضبط قيادات عسكرية وامنية افرجت قاتل

الاحد 06 ديسمبر 2020 - الساعة 09:06 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

خرجت مسيرة احتجاجية اليوم الأحد نظمتها جامعة تعز من امام مقرها في حبيل سلمان إلى امام مقر السلطة المحلية الموقت بشارع جمال وسط مدينة تعز.

 

 ورفضت المسيرة عجز الأجهزة الامنية  والعسكرية في القبض علي منفذي جريمة محاولة اغتيال الاستاذ الدكتور محمد الشعيبي رئيس الجامعة واسشتهاد مرافقه الشخصي موفق الشميري في نوفمبر 2018م .

 

وشارك المئات من منتسبي الجامعة أكاديميين وإداريين وطلبةً حاملين صور رئيس الجامعة ومرافقه الشهيد الشميري وشعارات منددة بتقاعس الأجهزة الأمنية والعسكرية المسيطر عليها من من حزب الاصلاح "الذراع المحلي لجماعة الاخوان المسلمين في اليمن"  بتهريب المتهم الرئيسي وعدم القبض على ماتبقى من منفذي الجريمة والتستر عليهم .

 

وفي المسيرة الحاشدة التي وقفت في جولة وادي القاضي حيث موقع ارتكاب الجريمة البشعة قبل عامين  توالت الاصوات المنددة استنكاراً لتواطؤ قيادات عسكرية وامنية نافذة في الافراج عن متهم رئيسي بالجريمة من السجن المركزي في فبراير الماضي المدعو عدنان عبدالله مقبل احد افراد اللواء 170 دفاع جوي. 

 

وطالبت المسيرة القيادة السياسية بمحاسبة وإقالة المسؤولين المعنيين في السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والقيادات العسكرية بالمحافظة الثابت تقصيرهم بواجباتهم تجاه القضية بعدم القبض على بقية أفراد العصابة وعدم نقل المقبوض عليهم الى النيابة المختصة في عدن تنفيذا للأوامر القضائية والتوجيهات العليا.

 

ودعت المؤسسات الأكاديمية والمنظمات النقابية والحقوقية والسياسية والثقافية في تعز خصوصا واليمن عموما إلى إدانة هذه الجريمة وكل الجرائم التي طالت ولا تزال تطال الجامعة ومنتسبيها والتي تستهدف تعطيل العملية التعليمية في الجامعة والمحافظة ومساندتها في معركتها المصيرية في صناعة الحياة في هذه المدينة المنكوبة.

 

ونفذت كليات ومراكز جامعة تعز العديد من الوقفات الاحتجاجية خلال الاسابيع المنصرمة على إثر تداعيات الافراج عن لمتهم ضالع في محاولة اغتيال رئيس الجامعة عوضا عن تصاعد الاعتداءات المتكررة علي منتسبي وممتلكات الجامعة من قبل مليشيا الحشد الشعبي.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس