شبوة.. مكتب المالية يعلن إضراباً شاملاً عن العمل رداً على سجن موظفين

الاثنين 21 ديسمبر 2020 - الساعة 12:15 صباحاً
المصدر : الرصيف برس - متابعات


 

أعلنت نقابة موظفي مكتب المالية في شبوة، الأحد، اضرابا كليا عن العمل، ابتداء من يوم الاثنين، احتجاجا على اعتقال محافظ سلطات الإخوان، عددا من موظفي المالية في مدينة عتق عاصمة المحافظة، الخميس الماضي.

 

وقالت النقابة العامة للمالية، في بيان اطلع عليه "نيوزيمن"، انها تابعت عن كثب واقعة الاعتقال والتعسفات الخارجة عن القانون التي تعرض لها مدير الوحدة الحسابية العامة وعدد من موظفيه، من قبل قوات الأمن الخاصة برفقة محافظ المحافظة محمد صالح عديو.

 

وذكر البيان أنه تم اقتياد موظفي المالية من مكاتبهم بالقوة وتغطية أعينهم وايداعهم سجن الأمن السياسي والتحريز على هواتفهم النقالة دون مراعاة الحصانة الرقابية المصاحبة لتنفيذ الموازنة العامة للدولة التي يتمتع بها موظفو وزارة المالية في عموم الجمهورية.

 

واعتبرت النقابة واقعة اعتقال موظفي الوحدة الحسابية العامة انتهاكا سافرا للحقوق الوظيفة العامة المكفولة بموجب النظام والقانون الإداري والجزائي المنظم لعملية إحالة الموظفين المخلين بواجباتهم أو مرتكبي المخالفات أثناء مزاولة المهام المناطة بهم ، من خلال طريقتين لا ثالث لهما، أما بإحالة الموظف في جهة عملة إلى التحقيق الإداري أو إحالة الوثائق التي تثبت تورطه بمخالفة إدارية ومالية إلى الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة الذي يمثل الرقابة اللاحقة بعد تنفيذ الموازنة العامة للدولة، والذي بدوره يقوم بإحالة الوثائق المتورط الموظف فيها بالمخالفة إلى نيابة الأموال العامة التي بدورها تقوم باستدعاء الموظف بأمر قضائي وفقاً لقاعدة المتهم بريء حتى تثبت إدانته.

 

وأشارت أن قانون النقابات العمالية رقم (35) لسنة 2002 كفل للنقابة حق التصعيد العمالي إزاء ما يتعرض له العمال من تعسفات خارجة عن النظم والقوانين كما نصت على ذلك المادة رقم (3) في الفقرتين (أ/ه)..

 

ووفق البيان فقد أقرت النقابة الإضراب الكلي عن العمل لكافة موظفي المالية بمركز المحافظة والمديريات اعتبارا من يوم الاثنين الموافق تاريخ 21/ديسمبر/2020 ، وتهيب بكافة موظفي المالية إلى التصعيد العمالي حتى يتم رد الاعتبار رسمياً لموظفي الوحدة الحسابية العامة وتعويضهم عن الضرر المعنوي الذي لحق بهم.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس