مصور صحفي يتعرض للتهديد بالقتل من قبل عصابة نهب الأراضي بتعز

الاحد 10 يناير 2021 - الساعة 07:30 مساءً
المصدر : الرصيف برس – متابعات


قال المصور الإعلامي أحمد الباشا، إنه يتعرص وأسرته، للتهديد بالقتل والتصفية، من قبل جماعة مسلحة في مدينة تعز.

 

وأوضح الباشا، وهو مصور بارز في مدينة تعز، ويعمل لدى العديد من الوكالات الإخبارية، أن جماعة مسلحة وأفراد منفلتين من الذين وصفهم بـ “متهبشي” (ناهبي) الأراضي في المدينة القديمة، حاولوا أخذ قطعة أرض مملوكة لأسرته، عبارة عن حوش باستخدام القوة.

 

وذكر الباشا، في منشور على صفحته في “فيسبوك”، نشره صباح أمس السبت، أن الجماعة المسلحة هددته وأسرته بالقتل، في حال تم منعهم من البسط على قطعة الأرض.

 

وقال: “صباحي اليوم كئيب، أعيش فيه أنا وأسرتي مهددين بالقتل والتصفية، من قبل جماعة مسلحة وأفراد منفلتين”.

 

وأضاف: “اليوم أبحث عن الدولة التي ناضلت من أجلها، وأسقيتها من دمي مرات، أبحث عنها، لتتحمل مسؤوليتها، وتدافع عن حقوق مواطنيها”.

 

وقال مصدر محلي أنه بعد وصول بلاغ للأجهزة الأمنية، تحرك طقمين من إدارى شرطة المحافظة، وتم إيقاف الاستحداثات.

 

واليوم الأحد، شكر الباشا في منشور آخر له، جميع الناشطين المتضامنين معه لإيقاف الاعتداء على أرضية اسرته، مشيراً إلى أن الجهات الأمنية أوقفت الاستحداث والعمل مستمر من أجل حل القضية نهائياً، داعياً قوات الأمن إلى التجاوب مع كافة قضايا الناس.

 

وتنتشر في مدينة تعز، العديد من العصابات المتخصصة بالنهب والسطو على أراضي ومنازل المواطنين، وتحظى تلك العصابات بحماية ودعم من قيادات عسكرية ومدنية نافذة في مدينة تعز.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس