تلويح إخواني بخيار الحرب ضد الجنوب .. عودة "محور طورالباحة" على حدود الصبيحة

الاثنين 01 فبراير 2021 - الساعة 10:47 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

لوحت جماعة الاخوان بخيار الحرب في وجه الجنوب بحشد عسكري على حدود مناطق الصبيحة في لحج.

 

هذا الحشد جاء تحت مسمى " محور طور الباحة " الذي يقوده العميد الاخواني / ابوبكر الجبولي ، بعد أشهر من طلبه الغاء المحور على أثر الضغوط التي مارستها قبائل الصبيحة.

 

ونشر موقع الجيش التابع للشرعية " سبتمبر نت " اليوم خبرا عن تدشين ما يسمى بمحور طور الباحة المرحلة الأولى من العام التدريبي 2021م، للتدريب القتالي والعملياتي والإعداد المعنوي والبدني.

 

مشيراً الى ان التدشين تم معسكر الكمب في مديرية طور الباحة، ومن قبل قائد المحور اللواء أبو بكر الجبولي، الذي لمح في كلمته الى إمكانية المواجهة مع قوات المجلس الانتقالي.

 

وقال اللواء الجبولي: “ستظل أيدينا ممدودة لكل رفقاء السلاح، ونرفض الانقلابات والفوضى والعبث ونؤسس لعهد جديد”.

 

حديث الجبولي اعتبر رسالة واضحة الى المجلس الانتقالي الجنوبي الذي تصفه جماعة الاخوان بالانقلابي.

 

وكان لافتاً استعراض القوة الذي تم في التدشين ، باستعراض لعشرات الأطقم المسلحة ووحدات من القوات التابعة لمحور الجبولي.

 

احياء الجبولي لما يسمى بـ " محور طورالباحة " يعد نقضاَ لتعهده لشيخ مشائخ قبائل الصبيحة بإلغاء هذا المحور وإخراج المجاميع التابعة له من أراضي الصبيحة.

 

وعلى أثر هذا التعهد طالب الجبولي أواخر أكتوبر الماضي ، من وزير الدفاع بإلغاء المحور والألوية التابعة له ، وإخراجها من مديرية طورالباحة ومناطق الصبيحة وإعادة تموضعها خارج المنطقة.

 

مصادر مطلعة قالت لـ " الرصيف برس " بإن دفع جماعة الاخوان المسلمين للجبولي لإيحاء المحور يأتي في سياق مخطط عام يستهدف افشال اتفاق الرياض ، واستهداف الجنوب والقوات التابعة للمجلس الانتقالي.

 

ورغم عدم صدور قرار جمهوري بتشكيل هذا المحور وتعيين الجبولي قائدا له ، اكدت المصادر بأن تشكيل المحور جاء بتوجيهات من الجنرال علي محسن الأحمر ، بذات الطريقة التي تم بها انشاء لواء الجبولي (اللواء الرابع مشاه).

 

أقرا:

تفاصيل واسرار "محور طورالباحة" .. أداة أخوانية وبتمويل قطري نحو عدن وباب المندب

https://alraseefpress.net/?p=news_details&id=5651

 

وقالت المصادر بان هذه الخطوة يأتي مع تحركات أخرى تمت مؤخراً ، تجلت باجتماع سري عقدته قيادات مدنية وعسكرية إخوانية في مدينة التربة جنوبي تعز مطلع الأسبوع الماضي. 

 

وناقش الاجتماع تشكيل وإعادة تجميع وحدات عسكرية ضمن محور الجبولي ومنها ما يسمى باللواء الرابع دفاع ساحلي ، وهو أحد الألوية التي تنوي جماعة الاخوان انشاءه وزرعه على الشريط الساحلي الرابط بين باب المندب وعدن.

 

كما ناقش الاجتماع طرق استقطاب أبناء قبائل الصبيحة الى هذه الوحدات ، بالإضافة الى أبناء المناطق التي سيمر فيها الطريق الجديد بين تعز وعدن والذي بدأ العمل فيه بمبادرة من الأهالي كطريق بديل عن طريق هيجة العبد – طور الباحة.

 

ويربط الطريق بين مديرية الشمايتين في تعز ومديرية المقاطرة والمضاربة ورأس العارة في لحج ، ويصل الى الطريق الساحلي الذي يربط بين عدن والساحل الغربي.

 

وتنظر جماعة الاخوان لهذا الطريق هذ باعتباره يمثل خطاً مناسباً لأي تحركات عسكرية لها باتجاه الجنوب ، ويحقق حلمها بالاقتراب من باب المندب والتمركز على طريق الامداد الذي يربط بين الساحل الغربي والعاصمة المؤقتة عدن.

 

هذه التحركات لاقت مؤخراً تحذيراً شديد اللهجة من قيادات عسكرية بارزة من أبناء الصبيحة لحج ، توعدت بالتصدي لأي محاولة إخوانية بالتقدم نحو أراضي الصبيحة.

 

حيث حذر العميد وضاح عمر سعيد الصبيحي القائد العام لقوات الحزام الأمني بالصبيحة، مليشيات الاخوان بأن أرضي الصبيحة " ستكون مقبرة لهم ولكل مشاريعهم ومخططاتهم وأهدافهم التي يحلمون بها " ، حد قوله.

 

مؤكداً بأن قوات حزام الصبيحة "والى جانبهم الرجال الشرفاء والاحرار من أبناء الصبيحة والجنوب لهم بالمرصاد، ولن تمر أي قوة الا على جثثنا".

 

في حين أكد العميد "وافي الغبس الصبيحي" قائد اللواء الرابع حزم القائم بالمهام القتالية في جبهات طورالباحة وحيفان وعيريم القبيطة، بان قوات اللواء جاهزة لأي عملية إستفزازية ، محذراً من أي تحركات لمليشيات الاخوان في تعز.

 

حيث قال : قوات الإخوان بتعز تعلم جيدا من هم الصبيحة وإذا فكرت بعمل اي تحرك نحو الصبيحة والجنوب فسيتم التعامل معها بالوقت المناسب.

عبدالله

2021-February-02

محور معتمد والويه معتمده لاتتباكوا


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس