الزُبيدي خلال لقاءه مسئولين روس : محاولة تغييب الجنوب ستبوء بالفشل

الاثنين 01 فبراير 2021 - الساعة 11:34 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

التقى رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزُبيدي اليوم الاثنين بمبنى وزارة الخارجية الروسية ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية، الممثل الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وافريقيا.

 

وفي اللقاء أشار الزبيدي الى وجود الكثير من المواقف المشتركة بين المجلس وروسيا تجاه العديد من القضايا في الجنوب واليمن والمنطقة عامة.

 

لافتا الى ان ذلك يتطلب المزيد من التعاون والتنسيق المشترك لمواجهة التحديات والتهديدات، ورعاية المصالح المشتركة، خاصة ما يتعلق بمضيق باب المندب وخليج عدن، وخطوط الملاحة البحرية، ومكافحة الإرهاب، والتعاون والتكامل السياسي والاقتصادي.

 

وجدد الزبيدي التأكيد على أهمية اتفاق الرياض وما يمثله من فرصة باتجاه تطبيع الأوضاع وعودة الخدمات وتحقيق عملية سلام شاملة، مشدداً بضرورة إكمال تنفيذه.

 

مؤكدا بالوقت ذاته على ضرورة إشراك الجنوب كطرف أساسي في العملية السياسية الشاملة التي ترعاها الأمم المتحدة، وأن محاولة لتغييب الجنوب وقضيته المشروعة ستبوء بالفشل.

 

كما أكد الرئيس تمسك المجلس الانتقالي الجنوبي بأهداف وتطلعات الشعب الجنوبي وحقه في تقرير مصيره واستعادة هويته وبناء دولته المستقلة على حدودها ما قبل 21 مايو 1990م، 

 

من جانبه عبّر نائب وزير الخارجية الروسي عن ترحيبه بزيارة وفد المجلس الانتقالي برئاسة الزُبيدي والوفد المرافق له إلى روسيا الاتحادية، مؤكداً أن هذا اللقاء يأتي في سياق سلسلة من الاتصالات واللقاءات التي جمعته بالرئيس الزُبيدي في الفترة الماضية.

 

مشدداً على أن روسيا الاتحادية تدعم عملية سياسية شاملة تضمن إنهاء الحرب ومعالجة كل القضايا وفي صدارتها القضية الجنوبية، معبراً عن احترام روسيا لتطلعات الشعب وخياراته.

 

وكان السفير الروسي في اليمن فلاديمير ديدوشكين، قد قال بإن موسكو معنية ويهمها التنفيذ الكامل لاتفاقات الرياض حول اليمن.

 

وأضاف السفير، في حديث لوكالة "تاس"، أن روسيا تأمل في أن تكون زيارة رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي، إلى موسكو مثمرة.

 

وأشار السفير إلى أنه من المتوقع، أن يجري وفد المجلس الانتقالي لقاءات في وزارة الخارجية الروسية، وفي مجلسي الدوما والاتحاد.

 

لافتا الى انه سيتم خلال ذلك بحث ومناقشة القضايا المتعلقة بالأزمة اليمنية، مع التركيز على تنفيذ اتفاق الرياض.

 

وقال: "ننطلق من أن الزيارة ستسهم في جهود روسيا لإطلاق العملية السياسية هناك، واستئناف المفاوضات بين الأطراف اليمنية تحت رعاية الأمم المتحدة، والتي يجب أن يشارك فيها للمرة الأولى ممثلو المجلس الانتقالي الجنوبي اليمني في وفد الحكومة الائتلافية الجديدة".


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس