صنعاء : مليشيا الحوثي تصادر مئات القواطر محملة بالوقود بتهمة التهريب

الثلاثاء 02 فبراير 2021 - الساعة 06:13 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

قال القيادي الحوثي عمار الأضرعي رئيس شركة النفط الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي بصنعاء بان الشركة صادرت مئات القواطر كانت في طريقها الى صنعاء بمبرر انها هذه الكميات مهربة .

 

وقالت مصادر محلية مطلعة، بان مليشيات الحوثي صادرت أكثر من 400 قاطرة محملة بالمشتقات النفطية كانت في طريقها إلى العاصمة صنعاء، لتفاقم بذلك أزمة الوقود وتدفع وبقوة نحو انعاش السوق السوداء المنتشرة برعاية حوثية.

 

برلمان المليشيا في صنعاء كان قد كشف في تقرير صادر عنه منع شركة النفط دخول القاطرات التي تحمل مشتقات نفطية والتي تتبع تجار وقامت الشركة باحتجازها على مداخل صنعاء.

 

وكرر برلمان المليشيات مطالبته بالبحث عن الحلول المتاحة لإنهاء أزمة المشتقات النفطية وإتاحة الفرصة للتجار للاستيراد.

 

وارتفع سعر دبة البنزين سعة 20 لترًا في السوق السوداء بصنعاء إلى 18 ألف ريال، وتسيطر قيادات حوثية نافذة على هذه الأسواق التي تدر مبالغ مالية كبير على الجماعة وقياداتهم

 

واشارات المصادر بان شركة النفط االحوثية ما زالت تحتجز المئات من ناقلات المشتقات النفطية في المدخل الغربي والجنوبي للعاصمة صنعاء، وهذا يؤكد كما قال اقتصاديون أن ازمة الوقود مفتعله من الجماعة وذلك لتنشيط السوق السوداء والإثراء على حساب معاناة اليمنيين.

 

وكان تقرير فريق خبراء لجنة العقوبات التابع لمجلس الأمن قد أكد ان أزمات الوقود ذات طابع سياسي، مع سيطرة شركات حوثية أنشأت حديثا على اغلب واردات الوقود عبر ميناء الحديدة، وان المليشيات تفتعل الأزمات لتعزيز السوق السوداء.

 

وتعيش صنعاء ومناطق سيطرة الانقلاب الحوثي، أزمة وقود حادة وسط اتهامات لسلطات الانقلاب بافتعال الأزمة، في مسعى منها لتعزيز وازدهار السوق السوداء.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس