ناطق جبهة أبين يحذر مليشيات إخوان تعز : قواتنا على أعلى درجات الاستعداد

الثلاثاء 02 فبراير 2021 - الساعة 08:23 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

وجه المتحدث باسم المنطقة العسكرية الرابعة وجبهة محور أبين محمد النقيب رسالة تحذير الى مليشيات الاخوان على خلفية التحشيد الأخير لها على حدود مناطق الصبيحة في لحج.

 

وقال النقيب في حديثه لقناة "الغد المشرق" بأن التحشيد الاخواني هو جزء من المحاولات التي تقوم بها المليشيات الاخوانية لإفشال اتفاق الرياض بشقية العسكري والسياسي.

 

وأشار النقيب الى تفاصيل التحركات الأخيرة لمليشيات الاخوان في جبهة طور الباحة ، حيث قال بأنها حاولت الانتشار في المناطق الجبلية المحاذية لمنطقة طور الباحة وإنشاء معسكرات في المقاطرة التي تقع في الجنوب الغربي لمحافظة تعز.

 

موضحاً بأنها تحاول إنشاء معسكرات هنا وهناك ، وحاولت شق طريق لإيجاد منطقة عبور في مديرية التربة في محافظة تعز ثم الى المقاطرة والمضاربة ومنها الى ساحل البحر.

 

وأضاف : هذا هو عين الهدف والمشروع الاستراتيجي التي تحاول المليشيات تمديده وهو السيطرة على المنافذ البحرية منها باب المندب ومنها خدمة الأجندات التركي كما هو معروف".

 

وأكد النقيب بأن القوات المسلحة الجنوبية ممثله باللواء الرابع مشاة حزم و اللواء التاسع صاعقة وقوات الحزام الأمني وقبائل الصبيحة ورجالها ومشائخها مستعدون لمواجهة هذا التحشيد والتحركات ، مؤكدا على انها على اعلى درجات الاستعداد لمواجهات تحشيد مليشيات الاخوان.

 

لافتا الى ان قوات الحزام الأمنية بالصبيحة افشلت محاولات عديدة لتهريب الأسلحة الى مليشيات الاخوان بتعز ، مشيراً الى ان التحشيد الاخواني نحو الجنوب يأتي في الوقت الذي تخوض فيه قوات اللواء الرابع حزم مواجهات ضد مليشيات الحوثي في جبهة القبيطة.

 

مذكراً بان هذا التحشيد بدأ بإنشاء القيادي الاخواني حمود سعيد لمعسكرات مليشيات الاخوان في أغسطس من عام 2019م وعلى رأسها معسكر يفرس في مديرية جبل حبشي بتعز الذي يضم 11 ألف مقاتل معظمهم من العناصر الجهادية.

 

مؤكداً بان محاولات التحشيد الاخوان فشلت ولم تتجرأ ان تخطو خطوة واحدة تجاه طور الباحة ، وخاطب مليشيات الاخوان بالقول بأن الدرس الذي تقلته في جبهة ابين ستتلقاه في جبهة طور الباحة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس