مأرب : وفاة امرأة تحت التعذيب في سجون مليشيا الاخوان

الاربعاء 03 فبراير 2021 - الساعة 04:29 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

وفاة مواطنة من أبناء محافظة تعز في سجون حزب الاصلاح "الذراع المحلي للإخوان المسلمين في اليمن"تحت التعذيب المستمر لأكثر من شهرين على اختطافها داخل سجن الاستخبارات العسكرية في محافظة مارب شمال شرقي البلاد.

 

وقالت مصادر محلية مطلعة، أن وفاة المواطنة "صفاء خالد محمد صالح الامير" البالغة من العمر 24 عاما من أبناء محافظة تعز، جاء بعد اعتقالها في سجن ما يسمى بالاستخبارات منذ شهرين، فارقت الحياة جراء التعذيب الجسدي والنفسي الذي تعرضت له.

 

فيما اصدرت مليشيا الاخوان من دائرة الخدمات الطبية العسكرية من مستشفى مأرب العسكري ودائرة الاحصاء والتسجيل الطبي شهادة وفاة للمواطنة "صفاء خالد الامير" وصولها للمستشفى جثة هامدة.

 

وكانت الاستخبارات العسكرية في محافظة مأرب القت القبض على والد الفتاه "خالد الامير" وزوجها "باسم الصامت" المتورطان في قضية تجسس لصالح مليشيا الحوثي كما اعلانت السلطات بالمحافظة. 

 

وتضم خلية التجسس مدير دائرة المستودعات في هيئة الإسناد اللوجستية بالجيش اليمني، المعين من الاخوان في هذا المنصب لعدة سنوات  ويدعى العميد "خالد الأمير"، وأحد أقاربه يدعى"باسم علي عبده الصامت" من محافظة ذمار، والذي كان بمثابة همزة وصل بين الأمير والقيادات الحوثية بصنعاء.

 

يذكر أن مليشيا الاصلاح بمدينة مأرب صعّدت عمليات الاختطاف بحق المدنيين من الرجال والنساء، حيث يتعرضون لمعاملة سيئة وتعذيب وحشي أدى إلى وفاة العديد منهم.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس