ترتيبات حكومية لتشغيل ميناء المخا تفضح أكاذيب الاخوان في تعز

الاثنين 15 فبراير 2021 - الساعة 10:49 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت الحكومية اليمنية عن ترتيبات مع السلطة المحلية لتشغيل ميناء المخاء بغرب تعز.

 

جاء ذلك في لقاء تم اليوم الاثنين في العاصمة المؤقتة عدن بين وزير النقل عبدالسلام حميد، مع محافظ تعز نبيل شمسان، ناقش فيه ترتيبات تشغيل ميناء المخا وأوضاع قطاع النقل البري بالمحافظة.

 

الوزير حميد أشار في اللقاء إلى أهمية موقع محافظة تعز الإستراتيجي وأهميتها التجارية والاقتصادية للبلد خاصة في قطاعات النقل المختلفة.

 

منوها إلى أن الوزارة وضمن خطتها وتوجهاتها للمرحلة القادمة ستعمل على إحداث إصلاحات شاملة بقطاع النقل بالتعاون مع الحكومة والتحالف العربي.

 

وتطرق الدكتور عبدالسلام ،الى ترتيبات تشغيل ميناء المخا بالتعاون مع الوزارة والجهات ذات العلاقة ،باعتبار ميناء المخا من المشاريع الاستراتيجية الهامة، وأحد المكاسب الهامة لمحافظة تعز والبلد عموماً ورافدا للاقتصاد الوطني ،وسيفسح المجال لتوفير فرص عمل متعددة لتخفيف البطالة بين اوساط الشباب والخريجين.

 

لافتاً الى أن الوزارة ستكون خير سند وداعم لإعادة تشغيل الميناء، وستعمل على تطوير وإرساء مداميك عمل مؤسسي حقيقي يتطلب فيه تظافر الجهود بين قيادتي الوزارة والسلطة المحلية بالمحافظة. 

 

كما ناقش أوضاع مكتب النقل وفرع هيئة النقل البري بتعز والعمل من أجل تصحيح أوضاعها والاختلالات الحاصلة واختلاط الصلاحيات والمهام ،وضبط حركة النقل وتحصيل إيرادات الدولة بطرق رسمية مشيدا بدور السلطة المحلية في هذا الجانب.

 

من جانبه أكد محافظ تعز، أهمية تعزيز التعاون بما يخدم المصلحة العامة والترتيبات الجاري العمل فيها لتشغيل ميناء المخا وإعادة دوره وفعاليته بما يكفل النهوض بالنقل البحري.

 

هذه التوجه الحكومي يتناقض مع ما تردده جماعة الاخوان من مزاعم طيلة الفترة الماضية عن منع قوات التحالف وقوات الساحل الغربي لتشغيل الميناء.

 

حيث يكشف لقاء وزير النقل مع محافظ تعز الى ان مسألة إغلاق الميناء وتشغيله إجراء مرتبط بالحكومة وبوزارة النقل تحديداً المسئولة عن إدارة ملف الموانئ.

 

كما ان ناقش وزير النقل مع محافظ تعز حول مسألة تشغيل الميناء ينفي مزاعم جماعة الاخوان بفصل إدارة الميناء عن السلطة المحلية.

 

المزاعم الاخوانية حول ميناء المخا تأتي رغم رفض مليشياتها أخلاء عشرات المقرات الحكومية في تعز ومنها مدارس حكومية ومرافق خدمية وتحوليها الى ثكنات عسكرية ومقار للتدريب ، وهو ما أكده تقرير لجنة الخبراء الأخير.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس