نجاة قيادي باللواء 35 من كمين نصبته مليشيات الاخوان بتعز – تفاصيل

الاحد 21 فبراير 2021 - الساعة 07:09 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت مصادر خاصة لـ " الرصيف برس " عن نجاة قيادي باللواء 35 من كمين نصبته مليشيات الاخوان في ريف تعز.

 

وقالت المصادر بان قائد المهام الخاصة في اللواء 35 الضابط ادريس الجرادي نجا من كمين نصبته مليشيات الاخوان وقوات الشرطة العسكرية في منطقة العين بمديرية المواسط جنوبي تعز.

 

وبحسب المصادر فأن الكمين كان يهدف الى اعتقال او تصفية الجرادي مع مرافقيه ، اثناء مرورهم من نقاط تابعة للشرطة العسكرية في المنطقة.

 

واشارت المصادر الى ان مليشيات الاخوان حاولت اعتقال الجرادي وتصفيته مع مرافقيه عند احد النقاط ، الا أنه تمكن من النجاة.

 

وبحسب المصادر فأن هذه المحاولة تعد الرابعة من قبل مليشيات الاخوان لتصفية الجرادي الذي يتولى قيادة "كتيبة الشهيد فاروق الجعفري " المتواجدة" في الجبهات ضد مليشيات الحوثي في منطقة الاقروض بمديرية المسراخ.

 

وأضافت المصادر بان قيادة اللواء 35 التي أصبحت موالية لجماعة الاخوان حاولت انتزاع هذه الجبهات من الكتيبة التي يقودها الجرادي التابعين له وتجريدهم من أسلحتهم ، الا انها قوبلت برفض شديد.

 

وكشفت المصادر عن محاولة قيادة اللواء التخلص من الكتيبة بتوجيه أوامر لها لمواجهة مجاميع يقودها المدعو حبيب السامعي احد قيادات ميلشيات الاخوان في ريف تعز ، والمقرب من القيادي الاخواني ضياء الحق الأهدل .

 

وقالت المصادر بان الجرادي رفض هذه الأوامر الهادفة الى تصفية الكتيبة ، واصراره على بقاء دورها في جبهات القتال ضد مليشيات الحوثي في الاقروض.

 

مضيفة بأن قائد اللواء عبدالرحمن الشمساني استغل هذا الرفض لإصدار توجيهات بتوقيف رواتب افراد الكتيبة بذريعة رفض الأوامر الصادرة من قيادة اللواء.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس