دور مؤسسة الكهرباء في المناطق المحررة

الاثنين 22 فبراير 2021 - الساعة 03:32 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

لونا اليافعي

 

التقينا صباح اليوم المهندس عبدالقادر أحمد باصلعه مدير مؤسسة الكهرباء في المناطق المحررة اوضج انها تأسست قبل عامين في عدن بينما كان مقرها في صنعاء، حيث تقوم بالإشراف على الكهرباء في جميع المناطق المحررة.

 

ومن الواضح ايضا انها بحاجة ماسة الى الدعم الحكومي المستمر  لتغطية احتياجات الكهرباء لرفع معناة المواطنين في المناطق المررة لاسيما  الحاره .

 

رفعت المذكرات بما يحتاجه قطاع الكهرباء الى الوزارة والى رئاسة الوزراء.

 

مؤخراً تم عرض مناقصة لمحافظة لحج بخصوص توفير محولات وتم تحويلها الى التحليل لتنفيذها.

 

 كما رفعت مذكرات لتوفير عدد 6 سيارات طوارئ لمحافظة لحج، وعشر سيارات طوارئ للمنطقة الأولى عدن ليتسنى للمهندسين والعمال القيام بحل مشاكل الكهرباء في تلك المناطق وعمال وموظفي الادارات والاقسام في الكهرباء يتمنون من الجهات العليا المختصة الاستجابة لمطالباتهم.

 

اما عن شرائح الدفع المسبق اي كروت الدفع الآلي فقد تم اقتراح تطبيقها في الوحدات السكنية ذات الشبكات القوية، حيث انها تعمل على تقليل الفاقد وترشيد الطاقة ويأملون نجاحها في عدن بعد ان اثبت فشلها في صنعاء .

 

واضاف المدير فيما يخص التوظيف فهو موقف من قبل وزارة الكهرباء وذلك لزيادة عدد العاملين الغير مهنيين والذي تم تشغيلهم بالوساطة من قبل اشخاص متنفدين.

 

وعن نزاهة المناقصات المقدمة فقد اوضح المدير بان اي مناقصة تخضع لعدة لجان تابعة للوزارة والمؤسسة والادارة العامة حيث يستحيل التلاعب بها.

 

وعن سؤالنا عن مشروع محطة الرئيس (بترومسيلة) رد باصلعه مشكورا بانه المشروع مرتبط بتوفير القطع المطلوبة من محولات وتوصيلات لاستكماله وينتظرون توفيرها من قبل الحكومة، بالاضافة الى توفير الاحتياج العاجل من مادة الديزل للتشغيل اليومي.

 

واشار المهندس عبدالقادر باصلعه بانهم يطمنون المواطنين في المناطق الحارة بصيف منتظم لتشغيل الكهرباء في حال قام المواطنين بسداد فواتيرهم. 


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس