مأرب.. بعد تعزيزات رجال القبائل استعادة جبل البلق بعد ساعات من سيطرة مليشيا الحوثي

السبت 27 فبراير 2021 - الساعة 04:38 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

تمكنت القوات الحكومية المسنود برجال القبائل من إستعادة سيطرتها على جبل "البلق" الاستراتيجي بعد ساعات من سيطرة المليشيات الحوثية على الجبل القريب من مدينة مأرب.

 

وقالت مصادر عسكرية ان المليشيات الحوثية تسللت الى اجزاء من الجبل وسيطرت عليه لساعات، بعد معارك عنيفة مع قوات الأمن الخاصة التي كانت تتمركز في الجبل.

 

وأكدت المصادر بأن تعزيزات عسكرية وقبلية قدمت من مدينة مأرب، بقيادة "بن معيلي" ب٣٥ طقما بكامل عتدها ليتمكن الجيش ورجال القبائل من استعادة السيطرة على الجبل كليا.

 

وجبل البلق سلسلة جبلية يتبع مديرية صرواح غربي محافظة مأرب، وتطل أجزاء منه على سد مأرب، وعلى مناطق باتجاه المدينة، كما يشرف على خط الإمداد العسكري بين جبهات جنوب المحافظة مع مدينة مأرب.

 

واضافت المصاد إن 25 عنصراً من قوات الجيش استشهدوا في جبهة البلق وحدها بينهم قائد القوات الخاصة عبدالغني شعلان ، وإصابة العشرات، فيما قتل وجرح العشرات من عناصر المليشيات الحوثية.

 

وذكرت مصادر قبلية وعسكرية، أن المليشيا الحوثية شنت هجوماً ب17 نسقا قتاليا على "البلق" وعلى "الكسارة" و"ملبودة" وكذا في جبهات الجدعان أمس.

 

وهاجم الحوثيون في جبهة الكسارة وحدها بواسطة 8 انساق قتالية معززة بالمدرعات والدبابات ومختلف أنواع الأسلحة في مسعى منهم للتقدم، غير أن هذا الهجوم تم التصدي له وسقوط عشرات القتلى والجرحى في أوساط الطرفين.

 

وفي جبهة هيلان غرب مأرب قالت مصادر عسكرية، إن نحو 20 من مليشيا الحوثي قتلوا وجرحوا في مواجهات مع الجيش الوطني امس الجمعة.

 

وذكرت المصادر أن وحدات من الجيش خاضت معارك عنيفة ضد المليشيا في جبهة هيلان غربي مأرب في الساعات الأولى صباح أمس الجمعة.

 

وأضافت إن مدفعية الجيش استهدفت نحو عشرين عنصراً حوثياً أوقعتهم جميعاً بين قتيل وجريح.

 

وفي جبهة الجدعان، شنت المليشيا الحوثية هجمات بخمسة أنساق قتالية على وادي حلحلان ومحزام ماس وصولاً إلى "نبعة والمخدرة" تمكنت خلالها القوات الحكومية من كسر الهجوم وأسر 22 عنصراً حوثياً.

 

وصعد الحوثيون من عملياتهم العسكرية في محافظة مأرب منذ ثلاثة أسابيع في محاولة للسيطرة على المحافظة التي تضم أكبر الحقول النفطية والغازية في البلاد.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس