بعد قصف حوثي لمأرب ب10صواريخ باليستية.. الخارجية تدعو الأمم المتحدة للتدخل العاجل لانقاذ النازحين

السبت 27 فبراير 2021 - الساعة 09:10 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

قصفت مليشيا الحوثي الارهابية خلال ال 24 ساعة 10 صواريخ باليستية وقصف مدفعي للأحياء والقرى الآهلة بالسكان في محافظة مأرب. 

 

وقال مصدر عسكري ميداني أن تساقط عشرات الصواريخ وقذائف المدفعية الحوثية على القرى السكنية في مديرية صرواح، بالريف الغربي في مأرب، فيما أطلقت المليشيات الانقلابية نحو 10 صواريخ باليستية في الليلة الماضية صوب المدينة، وفقا لبيان لوزارة الخارجية اليمنية.

 

وأكد المصدر بان مليشيا الحوثي الإجرامية تشن قصف صاروخي ممنهج ومتعمد على منازل السكان والنازحين بالصواريخ الباليستية والكاتيوشا والقذائف المدفعية لتدميرها واستباحة أرواح المدنيين وتهجيرهم قسريا.

 

من جهته، دعت وزارة الخارجية اليمينة الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية لتحمل مسؤوليتها القانونية والتدخل العاجل لإنقاذ حياة المدنيين والنازحين في مأرب

 

وبحسب بيان الخارجية اليمنية، أن حياة 2 مليون نازح في مأرب يواجهون تبعات آلة حرب المليشيات الحوثية الإرهابية بعد أن تحولت المحافظة إلى مأوى آمن لمن فروا من بطشها.

 

وقال بيان الوزارة إن مأرب تتعرض منذ مطلع فبراير شباط الجاري لأكبر وأشرس هجمات حوثية استخدمت فيها المليشيات كل أنواع الأسلحة بما فيها الطائرات المسيرة والصواريخ البالستية، لافتة إلى أنه وفي ليلة واحدة فقط تعرضت المدينة لـ 10 صواريخ بالستية.  

 

وانتقدت الخارجية اليمنية صمت المنظمات الإنسانية الدولية، مستغربة في الوقت ذاته من عدم تحديد بياناتها التي تصدر في هذا الجانب مسؤولية المليشيات الحوثية عن هذه الجرائم وكأن الفاعل مجهول. 

 

وأشارت إلى أن العامليين بهذه المنظمات يشاهدون ويسمعون ما يتعرض له ملايين المدنيين والنازحين من مخاطر هجمات حوثية تنتهك القانون الدولي الإنساني.

 

ووصفت التدخلات الإنسانية للمنظمات الدولية في مأرب بـ"الخجولة" والتي لا ترقى إلى مستوى أدنى الاحتياجات الإنسانية.

 

 الى ذلك استهدفت المليشيا ضواحي المدينة بـ5 صواريخ باليستية ما تسبب بسلسلة انفجارات ليلية عنيفة خلقت رعبا وذعرا جماعيا أوساط السكان المدنيين خصوصا النساء والأطفال.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس