الأمم المتحدة : انعقاد مؤتمر المانحين الخاص باليمن لجمع 3.85 مليار دولار لمواجهة أسوأ أزمة إنسانية في العالم

الاثنين 01 مارس 2021 - الساعة 09:26 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

قالت الامم المتحدة بأن أمين عام الأمم المتحدة، "أنطونيو غوتيريش"، يعقد اليوم مؤتمرا رفيع المستوى لإعلان التعهدات للدعوة إلى توفير تمويل فوري لجهود الإغاثة في اليمن لمنع حدوث مجاعة واسعة النطاق ستكون أسوأ ما يشهده العالم منذ عقود. ويشارك في استضافة المؤتمر حكومتا السويد وسويسرا.

 

وأضافت الأمم المتحدة بأن اليمن يشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم، ويحتاج ثلثا سكانه إلى المساعدة الإنسانية للبقاء على قيد الحياة. 

 

فيما تتوقع الأمم المتحدة أن يعاني أكثر من 16 مليون شخص من الجوع خلال العام الحالي، فيما يشرف على الموت جوعا نحو 50 ألف يمني يعيشون في ظروف تشبه المجاعة.

 

وحذرت الأمم المتحدة بان هذا العام سيعاني ما يقرب من نصف أطفال اليمن تحت سن الخامسة من سوء التغذية الحاد، بمن فيهم 400 ألف طفل سيموتون إذا لم يتلقوا العلاج بشكل عاجل .

 

من جانبه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قال: إن الحياة في اليمن الآن لا تطاق بالنسبة لمعظم الناس.والطفولة في اليمن شكل خاص من أشكال الجحيم.. الحرب تبتلع جيلا كاملا من اليمنيين.ولابد أن ننهي الحرب ونبدأ في التعامل مع عواقبها الهائلة على الفور". وشدد غوتيريش على ضرورة عدم التخلي عن اليمن.

 

وفي كلمته أمام المؤتمر، قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس: "يجب وقف عمليات إطلاق النار في اليمن ومواصلة سير العملية السياسية". 

 

من جانبه وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية "مارك لوكوك" قال "إننا في مفترق طريق مع اليمن، يمكن أن نختار المسار المؤدي إلى السلام أو أن نترك اليمنيين ينزلقون إلى أسوأ مجاعة في العالم منذ عقود".

 

وأضاف لوكوك إن عمليات الإغاثة الممولة بالشكل الملائم ستمنع انتشار المجاعة وستوفر الظروف للسلام الدائم. وأضاف "إذا لم تُطعم الناس، فإنك تطعم الحرب".

 

وسيشارك في مؤتمر إعلان التعهدات، اليوم الاثنين، أكثر من 100 حكومة وجهة مانحة ومنظمات دولية ومسؤولي الإغاثة

 

من جهتها قالت ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي بالإمارات في كلمتها أمام المؤتمر "نرحب بتنفيذ اتفاق الرياض لإنهاء الأزمة في اليمن".

 

وأضافت بان الإمارات قدمت أكثر من 6 مليارات دولار كمساعدات للشعب اليمني منذ العام 2015"، مضيفة: "سنقدم 230 مليون دولار إضافية لدعم الجهود الإنسانية في اليمن".

 

من جهته أعلن المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، التزام المملكة بمبلغ 430 مليون دولار أمريكي لدعم خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن.

 

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن تقديم مساعدة مالية إضافية لجهود الإغاثة في اليمن تقدر بنحو 191 مليون دولار، ليصل حجم هذه المساعدات المقدمة من بلاده خلال السنة المالية الحالية إلى أكثر من 350 مليون دولار حسب قوله. وأضاف بلينكن أن الولايات المتحدة قدمت أكثر من 3.4 مليار دولار للمساعدات الإنسانية في اليمن منذ بدء الأزمة قبل 6 سنوات.

 

من جهته، قال وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، إن "هجوم الحوثيين على مأرب فاقم الأزمة الإنسانية في اليمن".

 

وتابع "سنقدم 200 مليون يورو أي "240 مليون دولار" كمساعدات إنسانية لليمن هذا العام".

 

ومنذ أسابيع، تشن مليشيات الحوثي هجوما على محافظة مأرب التي نزح اليها قرابة ٢ مليون مواطن من مناطق سيطرة المليشيات الانقلابية، معارك خلفت مئات قتلى وجرحى وتشريد الالاف من المواطنيين النازحين


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس