ادانات دولية بعد تعرض ميناء رأس التنورة لهجوم من طائرة مفخخة حوثية

الاثنين 08 مارس 2021 - الساعة 05:16 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

صرح مصدر مسؤول في وزارة الطاقة، أن إحدى ساحات الخزانات البترولية، في ميناء رأس تنورة، في المنطقة الشرقية، الذي يُعد من أكبر موانئ شحن البترول في العالم، قد تعرضت، يوم أمس الاحد لهجوم بطائرة مسيرةٍ دون طيار.

 

وقال أن محاولة استهداف ميناء رأس تنورة قادمة من جهة البحر، موضحا أنه لم ينتج عن محاولة الاستهداف، ولله الحمد، أي إصابات أو خسائر في الأرواح أو الممتلكات.

 

وصرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع العميد الركن تركي المالكي، أنه بالإشارة إلى البيان الصادر من وزارة الطاقة عن تعرض إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة بالمنطقة الشرقية لمحاولة استهداف فاشلة بهجوم طائرة دون طيار قادمة من جهة البحر, ومحاولة استهداف مرافق شركة أرامكو بالظهران، لا يستهدفان أمن المملكة العربية السعودية ومقدراتها الاقتصادية، وإنما يستهدفان عصب الاقتصاد العالمي وإمداداته البترولية وكذلك أمن الطاقة العالمي 

 

وأوضح العميد المالكي أنه تم ولله الحمد تدمير واسقاط الطائرة دون طيار المهاجمة والقادمة من جهة البحر قبل الوصول لهدفها، كما تم اعتراض وتدمير الصاروخ الباليستي والذي أطلق لاستهداف مرافق أرامكو السعودية بالظهران، وقد تسبب اعتراض الصاروخ وتدميره في سقوط الشظايا بالقرب من الأعيان المدنية والمدنيين.

 

وأكد العميد المالكي أن وزارة الدفاع ستتخذ الإجراءات اللازمة والرادعة لحماية مقدراتها ومكتسباتها الوطنية بما يحفظ أمن الطاقة العالمي ووقف مثل هذه الاعتداءات الإرهابية لضمان استقرار إمدادات الطاقة وأمن الصادرات البترولية وضمان حركة الملاحة البحرية والتجارة العالمية.

 

من جانبها أدانت السفارة الأمريكية في السعودية بتدوينة على تويتر أحدث هجمات الحوثيين على المملكة العربية السعودية.

 

وأدان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف، ورئيس البرلمان العربي عادل بن عبدالرحمن العسومي محاولة الاعتداء التي استهدفت إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة ومرافق شركة أرامكو بالظهران السعودية

 

كما أدانت رابطة العالم الإسلامي، باسم كافة مجامعها ومجالسها وهيئاتها العالمية الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة بالمنطقة الشرقية ومرافق شركة أرامكو بالظهران.

 

توالت الإدانات العربية والإسلامية لما تقترفه ميليشيا الحوثي من جرائم باستهداف المدنيين والمنشآت المدنية في السعودية عبر إطلاق عدد من الطائرات المسيرة المفخخة.

 

حيث أعربت كلا من دولة الإمارات، ومصر والكويت والبحرين وقطر، عن إدانتهما الشديدة لمحاولة الحوثيين استهداف خزانات بترولية في ميناء رأس تنورة وأرامكو بالظهران. وقال بيان وزراء خارجية الدول، إن الهجوم يستهدف إمدادات وأمن الطاقة، ودليل على سعي الحوثيين لتقويض أمن واستقرار في المنطقة.

 

كما أدان أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، هجمات الحوثيين بالصواريخ والطائرات المُسيرة على أراضي المملكة العربية السعودية، مؤكداً أن التصعيد الحوثي، الذي استهدف أكبر موانئ شحن النفط في العالم، يُعرض تدفقات الطاقة للخطر، ومُضيفاً أن المجتمع الدولي مُطالَبٌ بوضع ضغوط أكبر على الحوثيين وعلى من يقف وراءهم ويدعمهم.

 

وكثفت مليشيا الحوثي الارهابية من هجماتها بالطيران المسير وبالصواريخ الباليستية ضد المنشآت البترولية في المملكة العربية السعودية والمطارات والمرافق الخدمية كانت اخرها امس ب12 مسيرة و4 صواريخ بالستية على الاعيان المدينة بالمملكة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس