وزير خارجية أمريكا الاسبق .. بعد محاولات بايدن استمالة إيران انهم لا يفهمون سوى القوة

الخميس 11 مارس 2021 - الساعة 07:09 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات


 

اتهم الحوثيين بمنع وصول المساعدات الدولية إلى مستحقيها واعتبر أن حرمان السعودية من القدرة على الدفاع عن نفسها "جنون".

 

وانتقد وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو، طريقة تعاطي إدارة الرئيس الحالي جو بايدن مع الملف الإيراني.

 

 معتبراً أنها تحاول "استرضاء" طهران، بالتالي ترسل إليها وإلى أذرعها في المنطقة إشارات خاطئة.

 

وترفض إدارة جو بايدن توجهات الإدارة السابقة في التعامل مع الملف النووي الإيراني وقد ألغت قرارا صادق عليه الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب قضى بالتخلي عن الاتفاق النووي الذي وقعته واشنطن مع طهران خلال ولاية أوباما.

 

ونبّه بومبيو إلى أن "القادة الإيرانيين يدركون تماماً كيف يستغلون الضعف الأميركي"، منتقداً في حوار مع صحيفة "عرب نيوز" السعودية إلغاء الإدارة الحالية تصنيف سلفها (إدارة الرئيس دونالد ترمب) الحوثيين "جماعة إرهابية".

 

وتقول الولايات المتحدة أن قرار إلغاء تصنيف الحوثيين مجموعة إرهابية يأتي لتسهيل وصول المساعدات إلى الموطنين اليمنيين وتؤكد ضرورة حل الأزمة اليمنية بالسبل الدبلوماسية.

 

الشراكة الأمنية

 

وفنّد بومبيو في حديثه حجة أن ذلك التصنيف كان ليحدّ من قدرة المجتمع الدولي على إيصال المساعدات إلى اليمن، وقال "إنني أتفهم المخاوف التي تساور العالم إزاء التحديات الإنسانية داخل اليمن. في الواقع، أنفقت إدارة ترمب قدراً كبيراً من أموال دافعي الضرائب الأميركيين، وأقنعنا السعوديين والإماراتيين بأن يحذوا حذونا، للتأكد من ألا يعاني المدنيون من المجاعة، لكن الأشخاص الذين كانوا يمنعون وصول المساعدات الدولية إلى أولئك الذين يستحقونها بالفعل، هم في الواقع الحوثيون".

 

كما ثمّن بومبيو الشراكة الأمنية بين المملكة والولايات المتحدة، معتبراً أن نجاح تلك الشراكة يساعد واشنطن على خفض عدد المجندين والمجندات المنتشرين في الشرق الأوسط حيث يواجهون المخاطر. ورأى وزير الخارجية الأميركي السابق أنه يجب على بايدن أن "يتفهم" حق السعودية في الدفاع عن نفسها عندما يتم إطلاق صواريخ على أراضيها، معتبراً أن "حرمانها من القدرة على الدفاع عن نفسها هو جنون، ومع ذلك يبدو أن هذا هو الاتجاه الذي تتخذه هذه الإدارة".

 

كما صرح بومبيو أن القيادة في طهران لا تفهم سوى مبدأ القوة. وأضاف "عندما يرون ضعفاً ما أو يرون محاولات تهدئة ولديهم توقعات بوجود محاولات استرضاء، سيستمرون في تصرفاتهم"، لافتاً إلى أن تقديم الإدارة الحالية تنازلات لطهران قبل أن يكون هناك أي حديث حول دخول فعلي في مفاوضات، "ينمّ عن ضعف، القيادة الإيرانية تدرك تماماً كيفية استغلال الضعف الأميركي".

 

وعبّر بومبيو عن خيبته إزاء محاولات ألمانيا وفرنسا وبريطانيا إضافة إلى الإدارة الأميركية الحالية "التودد إلى طهران، في وقت كان الإيرانيون يحاولون قتل أشخاص داخل كل بلد من بلدانهم". وأضاف لـ"عرب نيوز" "يجب ألا ننسى أنه منذ فترة ليست ببعيدة، تآمر الإيرانيون لقتل السفير السعودي هنا في العاصمة واشنطن".

 

وختم قائلاً "لا يمكننا تخفيف هذه العقوبات حتى تطلق إيران جميع السجناء الأميركيين، وحتى تفهم أنه من غير المقبول الانخراط في هذا النوع من السلوك..فمكافأتهم بالموارد المالية تحفزهم للمضي على هذا المنوال وتوفر لهم رأس المال لمواصلة برامجهم".


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس