جماعة الحوثي تقر باستهداف النازحين بمأرب وتتوعد بالمزيد

الاربعاء 31 مارس 2021 - الساعة 11:30 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

اقرت جماعة الحوثي على لسان ناطقها الرسمي باستهداف مخيمات النازحين في مأرب.

 

وجاء هذا الاعتراف بشكل غير مباشر في تغريدة للناطق باسم جماعة الحوثي محمد عبدالسلام الذي زعم تمترس قوات الشرعية في مخيمات النازحين في مارب.

 

حيث زعم ناطق الحوثي بان قوات الشرعية "يتمترسون بمخيمات النازحين ويضعونهم في المقدمة لحماية المعسكرات في الخلف". 

 

تغريدة ناطق الحوثي حملت توعد باستهداف مخيمات النازحين خلال الأيام القادمة ، حيث حمل الشرعية والتحالف " كامل المسؤولية عن هذا التصرف الجبان وعن هكذا سلوك إجرامي أرعن".

 

 

وسبق وان اتهمت الحكومة الشرعية مليشيات الحوثي باستهداف لمخيمات النازحين في مأرب بشكل ممنهج ومستمر.

 

وقال ناطق الحكومة راجح بادي في تصريحات صحفية له اليوم الأربعاء بأن استمرار التصعيد الحوثي واستهداف المدنيين؛ خصوصاً في مأرب، وقتل النازحين وتهجيرهم، من شأنه أن يقضي على الجهود الدولية كافة الرامية إلى تحقيق السلام وإنهاء الحرب.

 

الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في محافظة مأرب كشفت بأن التصعيد الحوثي الأخير بحق المدنيين في المحافظة تسبب بنزوح 18403 من المدنيين، منذ السادس من شهر فبراير المنصرم.

 

مشيرة الى إن مليشيا الحوثي استهدفت بهجماتها مخيمات "لفج الملح، "الصوابين"، "الهيال"، "الزور"، "الميل"، "الخير"، "التواصل"، "ايدات الراء"، التي تحتضن مئات الأسر النازحة.

 

وأعلنت الوحدة التنفيذية يوم الإثنين الماضي عن إخلاء مخيمات النزوح (التواصل، الخير، الميل، وذات الراي) في الجهة الشمالية الغربية من المحافظة بالكامل، بعد أن تعرضت لسقوط 27 قذيفة هاون أطلقتها مليشيا الحوثي المتمردة.

 

وتضم هذه المخيمات أكثر من 600 أسرة ، واسفر القصف عن إصابة 6 نساء وطفل، ورجل مسن، إضافة الى احتراق، وتضرر "عدد كبير من الخيام ومواد الإيواء وخزانات المياه".

 

ووفق إحصائيات حكومية فإن محافظة مأرب تضم أكثر من 90 مخيمًا، واستقبلت منذ اندلاع الأزمة في اليمن عام 2014، قرابة 318 ألف أسرة، بإجمالي مليونين و231 ألف نازح، منهم 965 ألف طفل و429 ألف امرأة؛ ما يشكل 60% من النازحين في عموم اليمن.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس