جماعة الحوثي تمهد لمجزرة بحق اللاجئين في مأرب

الخميس 01 ابريل 2021 - الساعة 08:37 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

بثت قناة "المسيرة" الناطقة باسم جماعة الحوثي الإرهابية مشاهد زعمت بأنها تثبت تواجد قوات الشرعية داخل مخيمات النازحين في مأرب.

 

وزعمت القناة الحوثية وجود ضباط سعوديين داخل مخيمات النازحين ، وان قوات الشرعية تجبر النازحين على البقاء بداخلها وتمنع خروجهم منها.

 

القناة نقلت عن مصدر عسكري بالمليشيات تحذيره من ان سلطات الشرعية تحضر لارتكاب مجزرة بحق النازحين في مارب لتسويقها إعلاميا وإلصاق التهمة بمليشيات الحوثي كورقة ضغط لإيقاف عملية تحرير المحافظة.

 

كما نقلت القناة ذات التحذير للقيادي الحوثي عبدالمحسن طاووس الذي عينته الجماعة "رئيس المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية" ، الذي حضر من قيام قوى العدوان (الشرعية والتحالف) باستهداف النازحين في مارب لتحميل مليشيات الحوثي المسؤولية.

 

مراقبون حذروا من نية جماعة الحوثي استهداف مخيمات النازحين خلال الفترة المقبلة ، والتمهيد لها من خلال هذه الادعاءات.

 

يأتي هذا بعد يوم واحد من إقرار جماعة الحوثي على لسان ناطقها الرسمي محمد عبدالسلام باستهداف مليشياتها لمخيمات النازحين في مأرب ، بعد ان زعم تمترس قوات الشرعية فيها.

 

تغريدة ناطق الحوثي حملت توعد باستهداف مخيمات النازحين خلال الأيام القادمة ، حيث حمل الشرعية والتحالف " كامل المسؤولية عن هذا التصرف الجبان وعن هكذا سلوك إجرامي أرعن".

 

وخلال الأيام الماضية استهدفت مليشيات الحوثي مخيمات "لفج الملح، "الصوابين"، "الهيال"، "الزور"، "الميل"، "الخير"، "التواصل"، "ايدات الراء"، التي تحتضن مئات الأسر النازحة.

 

وأعلنت الوحدة التنفيذية يوم الإثنين الماضي عن إخلاء مخيمات النزوح (التواصل، الخير، الميل، وذات الراي) في الجهة الشمالية الغربية من المحافظة بالكامل، بعد أن تعرضت لسقوط 27 قذيفة هاون أطلقتها مليشيا الحوثي المتمردة.

 

وتضم هذه المخيمات أكثر من 600 أسرة ، واسفر القصف عن إصابة 6 نساء وطفل، ورجل مسن، إضافة الى احتراق، وتضرر "عدد كبير من الخيام ومواد الإيواء وخزانات المياه".


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس