الضالع.. مليشيا الحوثي تداهم محال وشركات صرافة بمخلاف "العود" وتنهب عشرات الملايين

الاربعاء 07 ابريل 2021 - الساعة 09:04 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات


 

 

 

للمرة الثالثة على التوالي تواصل مليشيا الحوثي الإرهابية شن حملة مداهمة ونهب ملايين الريالات من الطبعة الجديدة للعملة المحلية في مناطق العود، شمال محافظة الضالع، جنوبي البلاد.

 

وأكدت مصادر محلية أن عناصر مليشيا الحوثي المدعومة إيرانياً شنت حملة مداهمات واسعة خلال اليومين الماضيين، طالت أصحاب المحال التجارية وشركات الصرافة ومحطات الوقود والمطاعم والبوفيات والباعة البساطين في مختلف المناطق الواقعة جنوبي مخلاف العود على الحدود الرابطة بين مديريتي قعطبة والنادرة.

 

وأوضحت المصادر أن عناصر الحوثي داهمت أصحاب المحلات التجارية والصرافة في مناطق "بيت الشوكي، خربة الصباري، عزاب، بيت الشرجي، قرين الفهد، وحبيل السماعي" وغيرها، ونهبت ملايين الريالات من الطبعة الجديدة للعملة بحجة "عدم قانونيتها" -حد زعمهم-، وتهديدهم بالاعتقال وإحالتهم إلى النيابة.

 

مصادر محلية اعتبرت تلك الممارسات واحدة من طرق تجويع وتركيع المواطنين وحرمانهم من قيمة محاصيل منتجاتهم التي تذهب 90 بالمئة منها إلى أسواق المحافظات المحررة لحدوديتها معها، ناهيك عن أن معلمي وموظفي تلك المناطق يتقاضون مرتباتهم من الحكومة الشرعية بالطبعة الجديدة، نظراً لتقاسم الطرفين سيطرة تلك المناطق وتحييداً للوظيفة العامة، وهو ما لم يرق للمليشيا الحوثية.

 

وكانت قد أصدرت مليشيا الحوثي تعميماً في شهر سبتمبر من العام الماضي 2020 قضى بمنع تداول الطبعة الجديدة للعملة ومصادرتها ومعاقبة من يتعامل معها ولكنها تراجعت عن ذلك بسبب الاحتجاجات وحالة الإضراب التي شهدتها تلك المناطق الرافضة لتلك الإجراءات لتعاود حملتها ومداهمة ونهبت عدد من المحلات التجارية والبسطات ومحطات الوقود والمطاعم.

 

وقدرت المبالغ المنهوبة بعشرات الملايين، بينما ترفض المليشيا تعويض أصحابها، بقدر ترويعهم وتهديدهم بالاعتقال بغرض إخراسهم عن المطالبة باستعادتها.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس