تصاعد قضية اختطاف شقيق قيادي بالانتقالي وتحذيرات من تفجير الوضع في عدن

الخميس 15 ابريل 2021 - الساعة 11:25 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

تصاعدت حادثة اختطاف شقيق قيادي بارز بالمجلس الانتقالي في عدن بشكل لافت خلال الساعات الماضية.

 

واختطف مسلحون مجهولون عبدالمنعم شيخ شقيق عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، وعضو وحدة شؤون المفاوضات عبدالرحمن شيخ، من أمام احد مساجد مديرية المنصورة بعدن يوم الاثنين الماضي.

 

واتضح لاحقاً بان المسلحين يتبعون المدعو امجد خالد قائد لواء النقل التابع للشرعية والذي يعد من القيادات المحسوبة على الاخوان ، وسط انباء عن تواجد الخاطفين مع شقيق القيادي بالانتقالي داخل قصر المعاشيق الذي تحرسه قوات سعودية.

 

الناطق باسم المجلس الانتقالي علي الكثيري اكد وقوف أمجد خالد قائد لواء النقل وراء العملية، لافتا الى ان عناصره سبق وان أقدمت على اختطاف الجنديين صادق أحمد ناصر السيد ومحمد عبدالسلام محمد الميسري من أمن محافظة لحج.

 

وكشف ناطق الانتقالي في تصريح له عن وجود أدلة قاطعة تؤكد تورط قائد لواء النقل في سلسلة من الأعمال الإرهابية وقيادة عصابات مسلحة مارست جملة من عمليات القتل والتفجيرات في العاصمة عدن.

 

معبراً عن أسف الانتقالي بأن المذكور "يقبع حالياً بمعسكرات تحت غطاء التحالف العربي وحمايته رغم صدور مذكرة من أمن العاصمة عدن باعتقاله".

 

وقال ناطق الانتقالي بان حادثة الاختطاف تستدعي من التحالف العربي "ليس فقط الإدانة والتنديد بل ورفع الغطاء عنه والعمل مع أجهزتنا العسكرية والأمنية لإطلاق سراح الأخ عبدالمنعم شيخ فوراً والقبض على المدعو أمجد خالد وعصابته الإرهابية حتى تنال جزاءها العادل والرادع".

 

وحذرت مصادر مطلعة من أجواء التوتر الشديد التي تسود قوات الانتقالي في مدينة عدن جراء حادثة الاختطاف، التي استهدفت شقيق القيادي بالمجلس عبدالرحمن شيخ.

 

حيث أوضحت المصادر بان شيخ يعد من أبرز القيادات المؤثرة في المجلس ومن مؤسسي القوات التابعة للمجلس وتولى قيادتها لفترة طويلة منذ انشاءها.

 

وقالت المصادر بان حادثة الاختطاف اشبه بمحاولة لتفجير الوضع في مدينة عدن مع الانباء التي تتحدث عن تواجد الخاطفين في قصر المعاشيق الذي تتخذ منه الحكومة مقراً لها.

 

وأوضحت المصادر بان امجد خالد رفض كل دعوات الحكومة والقيادة السعودية للتحالف بالأفراج عن شقيق القيادي عبدالرحمن شيخ ، وهو ما اعتبر محاولة واضحة لتفجير الوضع في مدينة عدن.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس