عمال وموظفو أحد المصانع بتعز يحتجون على اعتداءات مسلحة من  مليشيات الإخوان 

الثلاثاء 27 ابريل 2021 - الساعة 01:14 صباحاً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

نفد موظفي وعمال مجموعة شركات أحمد الشيباني الاثنين مسيرة راجلة ووقفة احتجاجية امام مبنى المحافظة بتعز ، بعد تعرضها لاعتداءات من قبل مليشيات الاخوان. 

 

وتعرضت مصانع الأغذية والمشروبات التابعة لرجل الاعمال أحمد عبد الله الشيباني بمنطقة الحصب لاعتداء مسلح من قبل مجاميع مسلحة يقودها ماجد الأعرج القيادي في جماعة الاخوان والمدعو أكرم القيسي.

 

حيث هاجمت هذه المجاميع مصنع الشركة باستخدام أسلحة خفيفة ومتوسطة مما أدى إلى تعرض المصانع لأضرار مادية بسبب القذائف والرصاص التي أطلقتها هذه العصابة .

 

وبحسب مصادر أمنية تلقت الأجهزة الأمنية فجر اليوم الإثنين بلاغا بوصول عدد 8 سيارات عليها عناصر مدججة بالسلاح المتوسط والخفيف بقيادة المدعو "ماجد الأعرج"، والمدعو "أكرم القيسي" وباشرت الاعتداء على المصنع. 

 

وأضافت المصادر بأن طقمين تابعين لإدارة الأمن وصلا الى المكان ، وتم مهاجمتهما من قبل المجاميع المسلحة تفاجأ وانسحبا على الفور دون القبض على زعماء وأفراد العصابة المنتشرين فوق التباب المطلة على المنطقة ، وبين منازل المواطنين.

 

ورداً على ذك تحرك عمال وموظفو المصنع بمسيرة راجلة باتجاه مبنى محافظة تعز لتقديم شكوى لمكتب المحافظ ، الذي لم يكن متواجدا حينها ، كما نفذوا وقفة احتجاجية أمام مبنى المحافظة ، رفعوا خلالها شعارات تطالب السلطة المحلية بحمايتهم من البلطجية حسب اللافتات التي حملوها خلال الوقفة الاحتجاجية. 

 

كما تحركت المسيرة العمالية باتجاه قيادة محور تعز ، لتسليم شكوى لمكتب قائد محور تعز ، كما تحركت المسيرة العمالية بعد ذلك باتجاه مقر شرطة الدوريات في بئر باشا، ونفذوا وقفة احتجاجية أمام مبنى الشرطة ، وسلموا نسخة من الشكوى للضابط المناوب.

 

وطالب العمال في شكواهم للسلطة المحلية وقيادة المحور والأجهزة الأمنية بالتدخل العاجل لحمايتهم من العصابات الخارجة عن النظام والقانون وسرعة القبض عليهم.

 

مناشدين الجهات المعنية بالتدخل العاجل لحمايتهم من هذه المجاميع المسلحة التي قالوا بانها تتخذ من منطقة الحصب وما جاورها أماكن تتمترس فيها وتثير الرعب والهلع بين لمواطنين وتعتدي باستمرار على الأراضي والمساكن والمؤسسات والمصالح الخاصة والعامة منذ سنوات دون رادع يردعها أو أي أجهزة أمنية تضبطها.

 

وعبرت نقابة موظفي وعمال مجموعة شركات الشيباني عن استيائهم واستنكارهم لهذا العمل الإجرامي الذي قامت به هذه العصابة الخارجة عن النظام والقانون ضد منشأة صناعية ، وإثارة الرعب والهلع أوساط العمال والموظفين الذين كانوا متواجدين داخل خطوط الإنتاج وفي مختلف مرافق المصانع .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس