بعد قتلها احد ابناءها .. قبائل بلحارث في شبوة تكبدت قوات الإخوان خسائر فادحة

الاربعاء 28 ابريل 2021 - الساعة 11:50 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

أفادت مصادر محلية في محافظة شبوة باندلاع مواجهات عنيفة بين قبائل بلحارث في مديرية بيحان وقوات عسكرية موالية لجماعة الإخوان.

 

وقالت المصادر بان المواجهات اندلعت بعد مقتل أحد أبناء قبائل بلحارث حسين مسفر الحارثي على يد قوات عسكرية مكلفة بحماية حقول النفط في وادي بيحان.

 

موضحة بان مقتل الحارثي جاء على خلفية مطالبته بمستحقات مالية من شركة "جنة هنت النفطية" العاملة على استخراج النفط في المنطقة.

 

مشيرة الى ان الحادثة دفعت بقبائل بلحارث الى مهاجمة نقاط ومواقع تابعة للقوات المكلفة بحماية حقول النفط في الوادي والتي تخضع لسيطرة الإخوان والجنرال علي محسن الأحمر.

 

وبحسب المصادر فقد اندلعت مواجهات عنيفة بين القبائل وهذه القوات اسفرت عن مقتل اثنين من عناصر قوات الإخوان واستيلاء مسلحي القبائل على مدرعة وطقم.

 

وقالت المصادر بان قبائل بلحارث سيطرت على منطقة الرقابة المطلة على حقول الشركة بعد اشتباكات استمرت لأكثر من ساعتين.

 

لافتة الى قبائل المنطقة منحت القوات المكلفة بحراسة حقول النفط مهلة 24 ساعة للانسحاب من المنطقة ، وسط انباء عن دفع جماعة الإخوان والأحمر لتعزيزات عسكرية الى المنطقة.

 

وفي سياق متصل شهدت مديرية الروضة المحافظة ، واقعة تسرب نفطي جديدة، تنذر بكارثة بيئية، وسط صمت للسلطة الإخوانية المسيطرة على المحافظة. 

 

وقال سكان محليون بأن مياه الشرب في المديرية اختلطت بالنفط في ظل تهرب المكاتب النفطية الموالية للشرعية الإخوانية من إزالة آثار التسرب النفطي.

 

واتهم سكان المديرية السلطة الإخوانية بارتكاب جريمة حرب ضدهم من خلال صمتها على كارثة بيئية تهددهم صحيًا وبيئيًا واقتصاديًا.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس