مليشيا الحوثي تقيل القاضي المحقق بقضية عارضة الأزياء الحمادي والعفو الدولية تطالب بالأفراج عنها

السبت 01 مايو 2021 - الساعة 01:21 صباحاً
المصدر : خاص


 

 

كشف المحامي والمستشار القانوني خالد الكمال محامي عارضة الازياء اليمنية  أنصار الحمادي اقدم مليشيا الحوثي على أقالت عضو النيابة رياض الارياني من مهمته كمحقق رئيس في قضية الحمادي على خلفية طلبه الافراج عنها.

 

وذكر المحامي الكمال انه تلقى هو ايضا تهديدا على صلة بدفاعه عن الفنانة الحمادي، مرجحا ان يكون الهدف هو دفعه الى الانسحاب من متابعة القضية، التي اثارت ردود فعل محلية ودولية واسعة.

 

واكد مجددا ثقته "بما لا يدع مجالا للشك" ان موكلته انتصار الحمادي "مظلومة وحجزت بدون اي مسوغ قانوني، اضافة الى بطلان اجراءات القبض والتفتيش التي تمت دون مذكرة رسمية".

 

واشار الى ان احتجازها طوال الفترة الماضية، يثير الشكوك بشأن احتمالات البحث عن اي تهم اخرى يمكن تلفيقها لموكلته، "رغم قناعة قاضي التحقيق المقال رياض الارياني ببراءتها وزميلتها من اي تهم منسوبة اليهن"، وفق الكمال.

 

ودعت منظمة العفو الدولية، يوم أمس الخميس، مليشيا الحوثي إلى الإفراج عن الفنانة اليمنية انتصار الحمادي التي جرى اختطافها من أحد شوارع العاصمة صنعاء أواخر فبراير الماضي قبل أن يتبين لاحقا بأنها محتجزة في أحد سجون الحوثيين.

 

وقالت المنظمة في بيان مقتضب على "تويتر"، إن الممثلة الحمادي محتجزة بشكل تعسفي منذ فبراير الماضي من قبل عناصر بلباس مدني على نقطة تفتيش للحوثيين بدون مذكرة توقيف.

 

وأضافت أن الحوثيين أجبروا الحمادي على وضع بصمتها على محاضر معدّة سلفاً وهي معصوبة العينين ، وتم تلفيق تهم بحقها بدون أي دليل.

 

وكانت الحمادي وثلاث من رفيقاتها تعرضن في 20 فبراير الماضي للإختطاف من قبل مسلحين بلباس مدني في حي شملان شمال العاصمة اليمنية صنعاء.

 

والأسبوع الماضي فتحت النيابة العامة في صنعاء الخاضعة للحوثيين استجوابا مع الحمادي وزميلة أخرى لها في السجن المركزي بعدما تعذر إجراء التحقيق خارج المعتقل.

 

وقال المحامي الكمال إن المحققين وجهوا لموكلته ورفيقتها 45 سؤالاً دون مزيد من التفاصيل، مشيراً إلى تعذر التحقيق مع زميلتيها الأخريتين بسبب عدم حضور محاميهما.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس