البرلمان العربي يدين منع مليشيات الحوثي إقامة صلاة التراويح بقوة السلاح

الاحد 02 مايو 2021 - الساعة 09:32 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

أدان البرلمان العربي، منع مليشيات الحوثي الانقلابية، إقامة صلاة التراويح في مساجد صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرتها بقوة السلاح.

 

ووصف في بيان، اليوم الأحد، تحركات المليشيات الإرهابية، المدعومة من إيران،  بأنها تمثل مظهرًا صارخًا من مظاهر الانتهاكات الجسيمة تجاه المدنيين.

 

وقال البيان إن التصرف البغيض يتناقض مع مبادئ الشرائع ويخالف المواثيق الدولية، ويضاف إلى سجل المليشيا الحوثية الإرهابية بالجرائم ضد الإنسانية، ويفضح عدم احترامها لحرمة الشعائر الدينية ومشاعر المسلمين.

 

واعتبر أن محاولات مليشيا الحوثي الإجرامية فرض آرائها ومعتقداتها الدينية بالقوة على السكان، من صور الإرهاب الفكري والديني، بالتوازي مع اعتداءاتها الإرهابية.

 

ودعا البرلمان العربي، الاتحادات والمنظمات الإقليمية والدولية المعنية، إلى نبذ وشجب هذا السلوك غير الإنساني الذي يستهدف مبادئ التعايش الديني والسلام الاجتماعي في الجمهورية اليمنية..

 

واكد على التضامن مع أبناء الشعب اليمني في ممارسة حقهم المشروع في حماية معتقداتهم وتنوعاتهم الفكرية ومذاهبهم المختلفة.

 

من جهته أدان الأزهر الشريف، أمس يوم السبت، منع الحوثيين إقامة صلاة التراويح بقوة السلاح في بعض المساجد في المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيات .

 

وتداول مقاطع فيديو على منصات التواصل الاجتماعي تظهر قيام بعض عناصر مليشيا الحوثي منع اقامة الصلاة في احد المساجد في العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية.

 

وقال الأزهر، في بيان، إن منع إقامة صلاة التراويح في بعض المساجد بقوة السلاح، يخالف قيم الشريعة السمحاء ولا يحترم مبادئها التي نصت على احترام حق العبادة وممارسة الشعائر الدينية دون فرض مذاهب معينة، أو أفكارا محددة، او مظهرا واحدا للعبادة.

 

من جابه قال ما يسمى رئيس اللجنة الثورية محمد علي الحوثي في تغريدة على "تويتر" أدعو الأزهر الشريف إلى إدانة العدوان والحصار الأمريكي البريطاني السعودي الإماراتي وحلفائه على اليمن بنفس عبارات إدانته لكذبة منع بدعة صلاة التراويح في اليمن"، حد تعبيره.

 

وكانت دعت وزارة الأوقاف والإرشاد، كافة الاتحادات والجمعيات العُلمائية والدينية، وعلى رأسها الأزهر الشريف ومنظمة العالم الإسلامي وهيئات كبار العلماء ومنظمات حقوق الإنسان، وكل العلماء والدعاة والحقوقيين وكل محبي الخير في جميع الأقطار الإسلامية وبلدان العالم، الى إدانة الاعتداءات التي تمارسها المليشيات الحوثية المدعومة ايرانياً ضد اليمنيين وضد مساجد وبيوت الله ومنع المصلين من اداء صلاة التراويح.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس