حضرموت .. سيول الأمطار تودي بحياة أكثر من 5 مواطنيين  في مدينة تريم التاريخية

الاثنين 03 مايو 2021 - الساعة 08:43 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

لقي 5 أشخاص على الأقل حتفهم غرقا يوم أمس الاحد، جراء تدفق السيول على مدينة تريم التاريخية بمحافظة حضرموت جنوب شرق البلاد.

 

وقالت مصادر محلية مطلعة بان أمطار غزيرة هطلت على مدينة تريم التاريخية في مناطق "عيديد والخليف ودمون ادت الى فيضانات تسببت في انهيارات أكثر من 11 منزل وألحاق الضرر في عشرات المنازل الاخرى فيما غرق 5 اشخاص على الاقل وجرح 10 آخرين.

 

واضاف بان عشرات الاسر تضررت جراء السيول التي عزلت المواطنين داخل مناطقهم وحاصرتهم بعد ان غمرت المياة المنازل والطرق وجرفت العديد من السيارات، واكدت المصادر نفوق عدد كبير من الماشية وخلاياء النحل .

 

وبحسب المصادر فان عمليات الأنقاذ مازالت مستمرة من قبل قوات المنطقة العسكرية الاولى والامن للوصول الى الاحياء السكنية المحاصرة بسيول الامطار.

 

واشارت الى ان مروحية تابعة للجيش عملت على أخلاء الأعالي المحاصرين من بعض المناطق ونقلهم الى مدارس بعد تضرر منازلهم.

 

من جانبهم أطلع معالي وزير الداخلية اللواء الركن ابراهيم علي حيدان و وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي و الصحراء عصام الكثيري صباح اليوم على حجم الأضرار التي خلفتها الحالة المطرية في مديرية تريم و التي تسببت بأضرار بشرية و مادية كبيرة في مناطق و ضواحي المدينة

 

ووجه الكثيري بسرعة تقديم مبلغ أثنين مليون ريال لكل أسرة تضررت منازلهم من الحالة الجوية البالغ عددها 84 أسرة كما وجه بنقل عدد من الأسر الى شقق مفروشة وتقديم الرعاية والغذاء وكافة أوجه الدعم لهم.

 

ولفت الكثيري إلى أن السلطة المحلية بالوادي و الصحراء ومنذ اللحظات الأولى لوقوع كارثة سيول تريم وجهت غرفة العمليات العامة بتوجيه كافة جهود أجهزة الدولة و فرق الدفاع المدني والإنقاذ والطيران العسكري و الفرق الطبية والتطوعية لإنقاذ المواطنين ومساعدتهم و العمل بروح الفريق الواحد للخروج بأقل الخسائر من الحالة الجوية.

 

من جهته تابع رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، عمليات الانقاذ والاغاثة التي تنفذها السلطة المحلية بوادي حضرموت وفرق الطوارئ، لمواجهة تداعيات الامطار والسيول التي اجتاحت الوادي، وخلفت اضرار بشرية ومادية خاصة في مديرية تريم.

 

ووجه الدكتور معين عبدالملك، الوزارات المختصة بالتنسيق مع السلطة المحلية بوادي وصحراء حضرموت تقديم الإغاثة العاجلة للمتضررين ومعالجة المصابين وتوفير الإيواء لمن تهدمت منازلهم، واتخاذ الحلول العاجلة لتصريف سيول الامطار.

 

وأودت سيول عارمة جراء سقوط أمطار موسمية، على محافظة صنعاء والحديدة وإب وشبوة بأرواح 13 شخصا على الأقل بينهم طفلان.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس