محافظ تعز .. ترتيبات كبيرة لمشاريع يجري العمل عليها وتشغيل الميناء والمحطة البخارية ومحطة التحلية 

الاحد 09 مايو 2021 - الساعة 03:13 صباحاً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

 قال محافظ تعز نبيل شمسان ان مديرية المخاء هي الرئة اللتي تتنفس منها محافظة تعز في الماضي والحاضر وهي مستقبل المحافظة واقليم الجند وبالتالي سوف تعطى كل الأولوية

 

وكشف شمسان، عن وجود ترتيبات كبيرة لمشاريع مختلفة يجري العمل عليها بمديرية المخا، سواء تعلق الأمر بالتحضيرات المكثفة لإعادة تشغيل ميناء المخا أو تشغيل المحطة البخارية ومحطة لتحلية مياه الشرب.

 

جاء ذلك خلال ترأسه اجتماعا بقيادة السلطات المحلية بمديريات الساحل إن ميناء المخا يجب أن يعمل وفقا رؤية حديثة تمكنه من لعب دور منافس للموانيء الموجودة على ساحل البحر الأحمر، بما يتميز به من موقع وطبيعة جغرافية تمكنه من لعب دور حيوي في العملية التنموية داخل المحافظة.

 

ونفى وجود أي اشكاليات تعيق إعادة الميناء للعمل، مؤكدا انه وبمجرد استيفاء الأدوات والآليات سيبدأ التشغيل فورا.

 

ووصف شمسان، الإجتماع الذي ترأسه بحضور مدراء مديريات المخا، موزع، الوازعية، ذ وباب، بالإستراتيجي الذي يكتسب أهمية كبيرة، كونه عقد في المخا التي تعتبر عمق محافظة تعز وإقليم الجند.

 

وأكد أن حضور قيادات المحافظة المدنية والعسكرية يعكس درجة الإهتمام بمديريات الساحل التي تحتل الصدارة بالنسبة للمحافظة، من حيث التعاون معها واعطائها الأولوية في مختلف القضايا.

 

 

وأشار إلى أنه هناك إجراءات عاجلة وفورية لعودة تشغيل محطة المخا لتوفير 10 ميجا من الطاقة الكهربائية ولتقديم كهرباء عاجلة وستبدأ بالعمل خلال الأسابيع القادمة.

 

ولفت إلى وجود إجراءات مكثفة للعمل حول تشغيل المحطة البخارية لأن توفر الكهرباء خاصة مع دخول فصل الصيف واشتداد درجة الحرارة في مناطق الساحل، سيكون له تأثير كبير على حياة الناس.

 

ويقوم شمسان بزيارة هي الأولى لمديرية المخا منذ تعيينه محافظا لمحافظة تعز، على رأس وفد يضم وكلاء المحافظة ورؤساء مكاتبها التنفيذية، وعدداً من القادة العسكريين.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس