تقرير استخباراتي أميركي يتهم الحوثي بالوقوف وراء الأزمة الإنسانية باليمن

الاحد 16 مايو 2021 - الساعة 06:52 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات خاصة


 

 

 

 

اتهم تقرير استخباراتي أميركي جماعة الحوثي بالتسبب في تدهور الأوضاع الإنسانية في اليمن التي وصفها بانها الأسوأ في العالم.

 

ورجّح تقرير لاستخبارات الجيش تم رفعه للكونغرس تدهور الأوضاع الإنسانية وأن تصل إلى مستويات متدنية صحياً وإنسانياً، استمرار حالة الاضطراب والمعاناة التي يعاني منها الشعب اليمني بسبب الحرب.

 

واعتبر التقرير -الذي نشرته صحيفة "الشرق الأوسط"- بأن الحالة الصحية والإنسانية التي تعد الأسوأ في العالم في اليمن، ستتواصل وتستمر بفعل الحرب، متهمة الحوثيين بالوقوف خلف هذه الأزمة وسيطرتهم على أكثر المناطق الحضرية في اليمن.

 

كما اتهم التقرير إيران في مواصلة دعم الحوثيين بالأسلحة والمستشارين العسكريين، للضغط على التحالف الذي تقوده السعودية ولتسهيل الهجمات المعقدة والطويلة المدى على السعودية، التي أصابت المدن السعودية والمواقع والمنشآت النفطية في عامي 2019 و2020.

 

وقال التقرير إنه في عام 2020 زاد الحوثيون المدعومون من إيران من وتيرة الهجمات الصاروخية والطائرات بدون طيار على السعودية، وحققوا مكاسب كبيرة في المناطق الخاضعة لسيطرتهم وكانت تحت سيطرة الحكومة اليمنية في السابق، كما عزز الحوثيون سيطرتهم عبر شمال غربي اليمن ويهددون حالياً مدينة مأرب، آخر معقل عسكري واقتصادي للحكومة اليمنية في الشمال.

 

وأفاد التقرير بأن ثقة الحوثيين تزداد بشكل واضح، وذلك بسبب مواصلة الدعم الإيراني، ويسعون الآن إلى تسوية تفاوضية مع التحالف الذي تقوده السعودية، تعكس بشكل وثيق الحقائق على الأرض ونجاحاتهم العسكرية. 

 

وفيما يخص الجهود الإنسانية والصحية، أشار إلى أنه رغم أن الحكومة اليمنية بذلت جهوداً طفيفة لمراقبة انتشار فيروس كوفيد-19، وتقديم المساعدة الطبية لبعض المحافظات، فإن القيادة اليمنية تفتقر إلى كل من التماسك والموارد المالية، وذلك لتنفيذ تدابير مضادة فعالة للتعامل مع الوباء.

 

واتهم التقرير الاستخباراتي الحوثيين بالتقليل من أهمية آثار الفيروس والتستر على عدد الحالات الحقيقية للمصابين بالفيروس في المنطقة الخاضعة لسيطرتهم، وذلك قد ينبئ أن يستمر اليمن في مواجهة صراعات صحية واقتصادية، مما يؤدي إلى تفاقم الأزمة الإنسانية الحادة بالفعل في العام القادم.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس