موظفو مستشفى السويدي للأمومة والطفولة بتعز يهتفون بوجه مدير مكتب الصحة:"إرحل إرحل يافاسد"

الاثنين 14 يونيو 2021 - الساعة 08:36 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

 

نظم موظفو مستشفى السويدي اليمني وعشرات المواطنيين بمحافظة تعز صباح اليوم" الأثنين" مسيرة إحتجاجية أنطلقت من بوابة المستشفى الى مكتب الصحة والسكان، طالبوا فيها إقالة مدير عام مكتب الصحة الدكتور راجح المليكي.

 

ونددت التظاهرة بتدهور وضع المستشفى وعدم قدرتها على تقديم خدماتها للمواطنيين وتجاهل مدير مكتب الصحة والسلطة المحلية بالمحافظة كل نداءات الاستغاثة.

 

وكانت إدارة مستشفى السويدي للأمومة والطفولة بتعز، قد حذرت، في اأيام الماضية، من توقف تقديم خدماتها، وذلك بعد توقف الدعم الذي كانت تتلقاه المستشفى من منظمة أطباء بلا حدود.

 

وقالت إدارة المستشفى، إن دعم منظمة أطباء بلا حدود توقف منذ أربعة أشهر، ما يهدد بنفاد الوقود والأدوية ومواد التعقيم والحوافز للكادر في المستشفى الوحيد المتخصص بالطفولة بتعز.

 

وأكدت إدارة المستشفى عدم وجود ميزانية كافية لدى المستشفى لتوفير الاحتياجات اللازمة من توفير الوقود، ومادة الأكسجين، ما يهدد بتوقف العمل في المستشفى الذي استقبل العام الماضي 269 ألف حالة.

 

وتأتي هذه التظاهر بعد عدة نداءات أطلقتها إدارة المستشفى استغاثتها لتقديم الدعم للمستشفى من أجل الاستمرار بتقديم خدماته للمواطنين، وهو النداء الذي يأتي بعد أقل من أسبوع من تقديم مستشفى الثورة العام، أكبر مستشفيات تعز، نداء استغاثة مشابهاً بعد نفاذ الوقود واغلاق اقسام المستشفى.

 

وتشهد محافظة تعز مظاهرات واعتصامات ضد الفوضى والفساد المستشري في أجهزة الدولة، والذي رافقه انعدام شبه تام للخدمات العامة في ظل خضوعها تحت سلطة الأمر الواقع المتحكم بها من جماعة الإخوان.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس