مواجهات بين الأمن ومسلحي نجل صادق سرحان بتعز

الاحد 20 يونيو 2021 - الساعة 05:55 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

 

قالت إدارة الأمن بتعز بأنها 4 من عناصرها جرحوا في اشتباكات مع مسلحين تابعين لنجل قائد عسكري.

 

وقال الإعلام الرسمي لإدارة الأمن بأن حملة أمنية اشتبكت اليوم مع عصابة مسلحة يقودها المدعو بكر صادق سرحان نجل قائد اللواء السابق للواء 22 ميكا.

 

موضحاً بأن الاشتباكات جاءت بعد رفض مسلحي بكرتنفيذ أوامر قضائية بتوقيف اعمال بناء في أرضية جمال الترجمي بمنطقة المسبح ، لافتاً بأن الاشتباكات نتجت عن اصابة ٤ من أفراد الحملة الأمنية.

 

مضيفاً بأن " الحملة الأمنية لا تزال مستمرة في ملاحقة أفراد العصابة والقيام بمهامها في تنفيذ الأوامر القضائية".

 

تحرك الحملة الأمنية جاء بعد اثارة القضية بشكل واسع خلال الساعات الماضية جراء تداول مقطع فيديو يظهر اعتداء مسلحي بكر سرحان على نساء بسبب اعتراضهن على بسط المدعو بكر على الأرض التي تعود لوالدهن المتوفي سلطان عبدالواحد الترجمي.

 

وتصاعدت القضية مع نشر مكالمة هاتفية تكشف قيام المدعو بكر بتهديد جمال الترجمي أحد ورثة الأرض ، باختطافه من منزله وإخفاءه قسرياً.

 

مصادر أمنية أبدت استغرابها من عدم إشارة بيان الأمن بصفته المدعو بكر ، وأنه يعد ضابط في الجيش واتباعه هم جنود في الكتيبة التي يقودها باللواء 22 ميكا.

 

مشيرة بان هذه الصفة توجب على إدارة الأمن ان تتخاطب مع قيادة المحور لتوجيه قيادة اللواء بضبط وبملاحقة المدعو بكر والقبض عليه وعلى أفراد عصابه وتحويلهم الى النيابة العسكرية بعد اتخاذ الإجراءات العقابية ضدهم من توقيف لرواتبهم وايقافهم عن العمل واعفاءه عن منصبه.

 

وقالت المصادر بان عدم اتباع هذه الإجراءات وصمت قيادة المحور عن اتخاذ أي إجراءات ضد بكر، يؤكد الاتهامات بالتواطؤ معه من قبل قيادة المحور.

 

مشيرة الى ان ما قام به المدعو بكر جاء بعد أيام فقط من قيام العقيد عبدالحكيم الشجاع القيادي في اللواء 22 ميكا ، بالاعتداء على نائب رئيس جامعة تعز رياض العقاب والذي أدى الى اعلان الجامعة الاضراب المفتوح حتى تتم محاكمته.

 

ورغم اضراب الجامعة لم تقم قيادة المحور حتى الان بالقبض على المدعو الشجاع ، وهو ما يعتبره ناشطون دليلاً على توفير قيادة المحور الغطاء والحماية لاعتداءات القيادات العسكرية بحق المواطنين ومؤسسات الدولة.

 

مشيرين الى ما قامت به قيادة المحور والسلطة المحلية الأسبوع الماضية بعقد اتفاق مع قيادة اللواء 22 ميكا ، بدفع مبالغ مالية لها مقابل السماح بإعادة فتح المكاتب الايرادية الحكومية التي اقتحمتها واغلقتها بالقوة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس