"وزير الخارجية " يناقش مع "سفير فرنسا " الجهود المبذولة لتحقيق السلام في اليمن

الاربعاء 23 يونيو 2021 - الساعة 05:16 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

أكد وزير الخارجية اليمنية الدكتور أحمد عوض بن مبارك ،اليوم الأربعاء ،  على أن تحقيق السلام هو الهدف الرئيسي لحكومة الكفاءات السياسة. 

 

جاء ذلك خلال جلسة ثنائية بين وزير الخارجية اليمنية أحمد عوض بن مبارك وسفير فرنسا لدى اليمن جان ماري صافا ، والتي ناقشوا فيها التطورات السياسية والجهود المبذولة لتحقيق السلام واستعادة الامن والاستقرار في اليمن بحسب وكالة الأنباء اليمنية " سبأ " .

 

 بدوره أشار وزير الخارجية اليمنية وشؤون المغتربين إلى أن انفتاح الحكومة وتعاملها بمرونة مع كافة الجهود المبذولة لإحلال السلام في اليمن، مؤكداً أن تحقيق السلام هو الهدف الرئيسي لحكومة الكفاءات السياسية والتي تعمل على انجازه منذ اليوم الأول لتشكيلها لتحقيق تطلعات الشعب اليمني في استعادة الأمن والاستقرار وتحقيق المصالحة الوطنية.

 

كما تطرق بن مبارك إلى عرقلة مليشيا الحوثي لجهود إحلال السلام واستمرار عدوانها على مارب وارتفاع وتيرة الانتهاكات الحوثية بحق المدنيين والنازحين من خلال ازدياد استهداف الاعيان المدنية والمناطق السكنية بالصواريخ الباليستية نتيجة للعجز التام للمليشيا في تحقيق أي مكاسب في جبهات القتال.

 

كما شدد بن مبارك على أن  وقف اطلاق النار الشامل على المستوى الوطني هو الخطوة الإنسانية الأهم التي يجب تحقيقها ليتم عقبها معالجة كافة القضايا والذهاب الى مفاوضات الحل الشامل وفقاً للمرجعيات الثلاث.

 

 من جانبه أشار السفير الفرنسي، الى استمرار دعم بلاده لليمن وبذل كل جهد ممكن للمساهمة في حل الازمة واحلال السلام..مؤكداً دعم بلاده لوحدة وأمن واستقرار اليمن.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس