تعرض مسئول "إخواني" للسرقة في مصر يفضح فساد وعبث الشرعية

الثلاثاء 29 يونيو 2021 - الساعة 09:19 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

 

كشفت حادثة سرقة تعرض لها مسئول حكومي من عناصر الإخوان في مصر عن حجم الفساد والعبث الذي يمارس من قبل الشرعية.

 

حيث نشر وكيل محافظة ريمة الإخواني محمد العسل مقطع فيديو يدعي فيه تعرض شقته في العاصمة المصرية القاهرة لسرقة مبالغ مالية كبيرة ومصوغات ذهبية.

 

وقال العسل في مقطع الفيديو بأن شقته في القاهرة تعرض لسرقة لمبالغ مالية تقدر، بـ 50 ألف دولار، و 250 ألف ريال سعودي، بالإضافة إلى سرقة كافة المصوغات الذهبية، أثناء ما كانت أسرته خارج المنزل، مساء الأحد الفائت.

 

اعتراف العسل بحجم المسروقات من شقته، أثار جدلاً في أوساط الناشطين اليمنيين وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تساءلوا عن سر امتلاك هذا المسئول الاخواني لهذه المبالغ النقدية الضخمة.

 

وتساءل النشطاء عن كيفية امتلاك مسئول صغير في الشرعية لسيولة مالية في شقته تتجاوز قيمتها أكثر من 100 مليون ريال يمني ، رغم ان منصبه وكيل محافظة فقط.

 

وقال الناشطون بان كمية السيولة النقدية التي يدعى هذا المسئول الاخواني امتلاكها في شقتها ، تطرح تساؤل عن ما يمتلكه من أموال في حسابات بنكية.

 

كما يطرح تساؤلات حول حجم الأموال التي يمتلكها المسئولين الأعلى درجة من العسل ، مقارنة بما كشفه العسل في حادثة السرقة.

 

مؤكدين بان حادثة السرقة تكشف مدى الفساد المستشري داخل الشرعية والذي يمارس اغلبه من قبل جماعة الاخوان المسلمين المتحكمة بالقرار داخل الشرعية.

 

كما تفضح حادثة السرقة أكاذيب قيادة الشرعية والحكومة بقلة الموارد والامكانيات للتهرب من مسئوليتها والتزاماتها امام المواطنين في المناطق المحررة ، في حين ان الملايين تصب في جيوب مسئوليها.

 

كما تفضح الحادثة حجم العبث الذي تمارسه الشرعية وجماعة الإخوان ، من خلال منح مناصب "وهمية" لمسئولين عن محافظات غير محررة ولا تزال تحت سيطرة جماعة الحوثي ، كحال محافظة ريمة التي يشغل العسل منصب وكيل محافظة باسمها.

 

والى جوار ذلك ، فأن منح العسل لهذا المنصب يأتي رغم عدم توفر أي مؤهلات او خبرات إدارية يمتلكها الرجل ، فكل ما يمتلكه الرجل من خبرات انه كان مسئولاً عن "منصة" ساحة الجامعة ابان اعتصامات 2011م فقط.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس